الأخبار العاجلة

ترجيح بفقدان 15 نائبا عضويتهم في البرلمان وحلول نساء بدلا عنهم

القول الفصل للمحكمة الاتحادية..

بغداد ـ الصباح الجديد:
أكد عضو اللجنة القانونية النيابية حسين العقابي امس الاثنين، أن 15 نائبا في مجلس النواب قد يتم تغييرهم بسبب قضية كوتا النساء المعروضة أمام المحكمة الاتحادية، داعياً إلى الإسراع بحسم القضية.
وقال العقابي في تصريحات اطلعت عليها الصباح الجديد، إن “قضية كوتا النساء في مجلس النواب، دعوى قضائية منظورة لدى المحكمة الاتحادية، بانتظار النتيجة النهائية لها”، مبينا أن “المحكمة طلبت رأي الخبير الذي أبدى رأيه بأن هناك خللا باحتساب كوتا النساء”.
وأضاف عضو اللجنة ، أنه “تم الطعن بهذا الأمر، وتم الطلب من ثلاثة خبراء لإبداء الرأي بهذا الموضوع وما زالت القضية معروضة أمام القضاء وقد تطلب المحكمة خبرات أكثر كونها تتسلسل ابتداء ما بين واحد وثلاثة وخمسة وسبعة وتسعة واحدى عشر أو أن تتوقف عند عدد معين وتحكم بالقضية”، متابعا أن “القول الفصل بهذه القضية هو للمحكمة الاتحادية وبحال سارت المحكمة على رأي الخبير الأول أو كان رأي الخبراء الثلاثة منسجما مع رأي الخبير الأول فانه بالضرورة ستحصل تغييرات كثيرة في عدد من النواب”.
وأوضح، أن “التغيير لا يمكن تحديده بشكل دقيق كونها عملية تعتمد على معادلة رياضية لكن عدد النواب الذين قد يتم تغييرهم مابين 10-15 نائبا وقد يتجاوز الرقم هذا العدد..

بالإضافة الى زيادة حصة المحافظة من زيت الغاز من 900 الى 950 ألف لتر، مع زيادة حصص المولدات التابعة للمستشفيات والمؤسسات الصحية».
وأضاف ياسين أن «هذه الزيادة جاءت لتغطية إحتياجات المحافظة من المنتوجين المذكورين نظراً للإهتمام المتزايد من قبل وزارة النفط والسعي الدؤوب من قبلنا لدعم المواطنين وكافة المؤسسات الخدمية ولاسيما المستشفيات والمؤسسات الصحية الأخرى مفصلاً تلك الزيادة 100 ألف لتر من البنزين، و50 ألف لتر من زيت الغاز».
واكد ياسين ان «الشركة قررت إستمرار العمل بالبطاقة الوقودية لمادة البنزين في عموم محافظة كركوك لضمان حصول المواطن على حصته من المنتوج بصورة منتظمة».
يذكر أن شركة التوزيع سبق وإن قامت بزيادة حصص العديد من المحافظات من مختلف المشتقات النفطية كمحافظة نينوى وديالى والأنبار وصلاح الدين وغيرها وذلك لتلبيةً إحتياجات تلك المحافظات تبعاً للظروف التي تواجهها وحسب طبيعة كل محافظة.


مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة