الأخبار العاجلة

غدا.. ينطلق دور نصف النهائي لكأس أمم آسيا 2019

الإمارات تجرد أستراليا من لقبها
أبو ظبي ـ محمد إبراهيم وعلي حنون

اكملت الامارات وقطر عقد المنتخبات المتاهلة الى المربع الذهبي لنهائيات كاس اسيا بكرة القدم المقامة حاليا في دولة الامارات العربية المتحدة وبات تواجد منتخب عربي في المباراة النهائية مضمونا.. وجاء تاهل الامارات بعد فوزها على استراليا بهدف واحد دون رد في المباراة التي جرت في ملعب العين ضمن الدور ربع النهائي واحرز هدف المباراة الوحيد اللاعب علي مبخوت ليرتفع عدد الاهداف التي سجلت حتى الان في البطولة الى 119 هدفا.
وبرغم ان مدرب الامارات الايطالي البرتو زاكيروني اجرى خمسة تغييرات على التشكيلة الاساسيية التي لعبت مباراة قيرغزستان فانه نجح في تجريد حامل اللقب من لقبه وبلوغ الدور قبل النهائي ليضرب موعدا ناريا مع قطر.
ولم يكن تجاوز الاستراليين سهلا ولايسيرا وهم الذين امضوا وقتا طويلا من المباراة وهم يرسمون الهجمة تلو الهجمون ويخطرون المرمى الاماراتي ويهدرون عددا من الفرص كما جانبهم الحظ في بعض المناسبات في المباراة التي خالفوا خلالها تقاليدهم بلعب الكرات الطويلة وعولوا كثيرا على الكرات القصيرة الممررة بدقة .
واكد مدرب الامارات الايطالي زاكيروني ان فريقه استحق الفوز في المباراة على واحد من اقوى المنتخبات الاسيوية مهنئل لاعبيه على ماقدموه في حين اثنى المدير الفني لاستراليا غراهام ارنولد على ماقدمه لاعبوه مؤكدا ان لاعبيه كانوا الطرف الافضل وسيطروا على المباراة.
اما قطر فقد تاهلت الى الدور نصف النهائي للبطولة للمرة الاولى في تاريخها بعد فوزها على كوريا الجنوبية في ملعب مدينة زايد بهدف احرزه عبد العزيز حاتم في الدقيقة 78 من تسديدة من خارج منطقة الجزاء ليرسخ القناعة بان الاستحواذ والافضلية ليس لهما اهمية مالم تقترن بهز الشباك، وكانت افضل نتائج قطر في البطولة الوصول الى دور الثمانية مرتين في نسختي 2000 و2011.
اما كوريا الجنوبية فقد كررت سيناريو الخروج من الدور ربع النهائي للمرة الثالثة بعد بطولتي 19996 و2004.وكان الحارس القطري سعد الشيب واحدا من اللاعبين الذين تميزوا في المباراة عبر احباط اكثر من هجمة كورية جنوبية .
واشاد مدرب قطر الاسباني فيليكس سانشيز بنجاح فريقه في بلوغ الدور قبل النهائي ووصف في المؤتمر الصحفي ماحققه منتخب قطر بانه انجاز تاريخي برغم ان البداية لم تكن سهلة وقد تحسن الاداء خلال الشوط الثاني الذي شهد احرازنا هدف التقدم.
اما باولو بينتو مدرب منتخب كوريا الجنوبية فاعتبر اهدار الفرص السبب الرئيس في عدم تاهل فريقه الى الدور المقبل.
وتتواجه ايران واليابان في اولى مواجهات الدور قبل النهائي يوم غد الاثنين في ملعب هزاع بن زايد بالعين وهي مواجهة تضم فريقين نال احدهما اللقب اربع مرات وهو اليابان مقابل ثلاث مرات استاثر بلقبها منتخب ايران اما المواجهة الثانية في هذا الدور فتجري يوم الثلاثاء المقبل في ملعب مدينة زايد الرياضية وتجمع فريقين هما قطر والامارات اللذين يطمح كل منهما لنيل لقبه القاري الاول.
وبعد ان تداولت مواقع التواصل الاجتماعي اللقطة المعبرة التي تظهر زميلنا المصور محمد عامر العزاوي وهو يذرف الدموع اثناء التقاطه احدى الصور في مباراة منتخبنا الوطني امام قطر حزنا على انهيار حلم التاهل اولت صحيفة الاتحاد الاماراتية اهتماما كبيرا بالموضوع.
وقد اشارت الصحيفة عبر محررها معتصم عبد الله ان المشاعر الصادقة التي جسدتها الصورة اجتذبت الاف التعليقات منذ ساعة نشرها في الحساب الرسمي لكاس اسيا ونقلت شكر العزاوي للاتحاد الاسيوي لكرة القدم مشيرا الى انه يعتقد ان المصور الذي التقط هذه الصورة اما من اليابان او الصين متمنيا ان يعود المنتخب العراقي بشكل اقوى في البطولات المقبلة.
الاعلامي المصري خالد بيومي اثنى على اداء الامارات في مباراتها امام استراليا وقال في معرض تعليقه على المباراة :» لقد لعب المدير الفني للامارات زاكيروني دورا لافتا في تحقيق النتيجة رغم تفوق استراليا رقميا مشيرا الى ان استراليا ظهرت بشكل عشوائي وفردي امام منتخب جماعي ومنظم استفاد كثيرا من التغييرات التي اجراها في الشوط الثاني والتي كان لها مفعول السحر.
واضاف بيومي :» مافعلته الامارات باقصائها المنتخب الاسترالي حامل اللقب ومن قبلها اقصاء اليابان حاملة اللقب في نسخة 2015 يؤكد انها قادرة على اسعاد الجماهير واختار بيومي اللاعب اسماعيل الحمادي افضل لاعب في المباراة بعد بلائه الحسن في المباراة.

* موفدا الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة