الأخبار العاجلة

مئات المهاجرين من هندوراس يقتربون من الحدود المكسيكية

بهدف الوصول لأمريكا..

الصباح الجديد ـ وكالات :
اقترب مئات المهاجرين من هندوراس أمس الأول الجمعة، من الحدود بين غواتيمالا والمكسيك، مصممين على الوصول إلى الولايات المتحدة، وأن يتركوا وراءهم الفقر والعنف في بلادهم.
وقالت المتحدثة باسم المعهد الغواتيمالي للهجرة أليخاندرا مينا، في تصريح صحفي إن هؤلاء المهاجرين وبعضهم أطفال، هم جزء من قافلة تضم 3543 فردا غادرت الثلاثاء الماضي من مدينة سان بيدرو سولا بشمال هندوراس، وقد عبروا الحدود إلى غواتيمالا الأربعاء.
ويسافر هؤلاء سيرا على الأقدام أو في شاحنات وحافلات رغم تحذير الرئيس الغواتيمالي الجديد أليخاندرو غياماتي، من أن المكسيك لن تسمح لهم بالدخول.
ومنذ عام 2019، نشرت المكسيك آلافا من رجال الحرس الوطني على حدودها لاحتواء موجة المهاجرين الذين يسعون للوصول إلى الولايات المتحدة، وهو إجراء انتقدته منظمات حماية حقوق الإنسان.
وفي هذا السياق عرض الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، امس الأول الجمعة أن يقدم 4 آلاف وظيفة في جنوب المكسيك لأولئك المهاجرين.
وتشكلت قوافل عدة في هندوراس خلال العام ونصف العام الماضيين، الأولى انطلقت في 14 أكتوبر 2018 وضمت أكثر من ألفي شخص اتجهوا شمالا على أمل الدخول إلى الولايات المتحدة، وقد تبعتها على الأقل ثلاث قوافل أخرى أصغر حجما خلال الربع الأول من عام 2019،
ومن ثم توقفت هذه الظاهرة بسبب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نشر جنود على الحدود.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة