الأخبار العاجلة

وزير النفط: المصفى تغطي جزء كبير من الحاجة المحلية وتوفر المنتجات النفطية بمواصفات قياسية عالمية

خلال تفقده مشروع مصفى كربلاء النفطي

داد – الصباح الجديد:

اكد وزير النفط على أهمية انجاز مشروع مصفى كربلاء النفطي على وفق الخطط والبرنامج المتفق عليه، عاداً اياه من المشاريع الستراتيجية المهمة في قطاع التصفية.

جاء ذلك خلال زيارته لموقع مشروع مصفى كربلاء النفطي بمحافظة كربلاء وتفقده الاعمال الجارية في المشروع.

وقال وزير النفط احسان عبد الجبار اسماعيل أن الشركة المقاولة (إئتلاف الشركات الكورية بقيادة هونداي) وبالتعاون مع الجهد الوطني قد حققت تقدماً كبيراً في انجاز الاعمال المخطط لها، التي تجاوزت أكثر من (88%) بالمئة، معبراً عن امله في انجاز العمل في المشروع قبل الموعد المقرر وتعويض فترة التوقفات التي حصلت في وقت سابق بسبب الحرب على عصابات داعش الارهابي، مؤكداً حرص الوزارة على أستمرار تنفيذ المشروع برغم التحديات الاقتصادية والمالية التي تواجه البلاد بعد انخفاض اسعار النفط، وذلك لاهميته الاقتصادية بتوفير المشتقات النفطية بجودة عالية (يورو5)، والتعويض عن المستورد منها ما يوفر العملة الصعبة لخزينة الدولة.

وعلى هامش الزيارة التقى وزير النفط بممثل المرجعية الشيخ عبد المهدي الكربلائي، مستعرضاً خطط الوزارة في تطوير القطاع النفطي، كذلك التقى وزير النفط بمحافظ كربلاء نصيف جاسم الخطابي الذي اشاد بدور الوزارة في دعم القطاع الخدمي والصحي في المحافظة، فضلاً عن جهودها وحرصها على تنفيذ وتشغيل المصفى بحسب الجدول الزمني.

فيما اكد وزير النفط استعداد الوزارة لدعم المحافظة وخصوصاً في القطاعات الخدمية والاجتماعية والصحية على وفق الامكانيات المتاحة، مؤكداً على اهمية وجود المصفى في هذه المحافظة المقدسة، ودوره المؤثر في التنمية الوطنية والاقتصادية.

من جانبه، اكد محمود عباس علي مدير عام شركة المشاريع النفطية الشركة المشرفة على تنفيذ المشروع، اكد على اهمية مشروع بناء المصفى في رفد منظومة الطاقة الكهربائية، عبر تزويد محطة كهرباء الخيرات بالوقود المحطة المزمع تنفيذها من قبل الشركات الكورية والتي ترفد المنظومة بطاقة 1200 ميغاواط.

فيما اكد مدير عام شركة مصافي الوسط عائد جابر على تنفيذ برنامج اعداد وتدريب الملاكات الوطنية في مختلف الاختصاصات الفنية والهندسية وغيرها، بالتعاون مع ائتلاف الشركات الكورية، بهدف اناطة مسؤولية ادارة المصفى واستلامه بحسب البرنامج المخطط له.

وقال المتحدث بإسم الوزارة عاصم جهاد أن المصفى ينتج البنزين العادي، والمحسن، ووقود الطائرات، والكاز، والنفط الابيض والكبريت الصلب والغاز السائل وقار التبليط الصناعي وغيرها من المنتجات النفطية وبمواصفات قياسية اوروبية عالمية. وبشأن الاجراءات الاحترازية للوزارة للوقاية من وباء كورونا، اوضح جهاد بان الوزارة وبالتعاون مع الشركة المقاولة قد اتخذت اجراءات صحية صارمة لحماية العاملين في المشروع من وباء كورونا، مع التأكيد على أستمرار العمل وتنفيذه وفق البرنامج المخطط له.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة