الأخبار العاجلة

الدانمارك وألمانيا والناتو يعلقون مهماتهم التدريبية في البلاد لاسباب امنية

الصباح الجديد – متابعة:
أعلنت الدانمارك وألمانيا والناتو ، امس السبت، قرارات بايقاف جميع أنشطتها التدريبية في العراق مؤقتًا، على خلفية اغتيال قائد فيلق القدس الايراني الجنرال قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس، بهجوم أمريكي.
وقالت وزارة الدفاع الدانماركية في بيان، انها “قررت وبشكل مؤقت ايقاف جميع أنشطتها التدريبية في العراق لأسباب امنية”.
وأضافت ان “الجنود الدنماركيون الان في وضع استعداد للقتال، ويرتدون دائما معداتهم العسكرية”.
وأوضحت ان “التدريب الدنماركي للقوات العراقية هو جزء من العملية التي تقودها الولايات المتحدة والتحالف الدولي لمحاربة داعش”.
وبينت ان “هناك حوالي 140 عسكريا دنماركيا في العراق في الوقت الحالي”.
وذكرت الوزارة “الدنمارك لديها وجود عسكري في العراق منذ عام 2014، حيث شاركت في الحرب ضد داعش، الا انه في السنوات الأخيرة، وبعد انتهاء المعارك كانت المهام الدنماركية تدور حول التدريب وتقديم المشورة للجيش العراقي”.
كما قرر الجيش الألماني تعليق مهام قواته للتدريب العسكري والمشاركة في التحالف الدولي -لمحاربة داعش- في العراق. للسبب نفسه، حسبما قالت قيادة نشر القوات بالجيش الألماني.
وقالت قيادة النشر الألمانية للمراقبين في لجنة الدفاع بالبرلمان الألماني مساء الجمعة إن المقر الرئيسي للتحالف الدولي المناوئ لتنظيم داعش هو الذي أصدر القرار.
يشار إلى وجود 27 جنديا ألمانيا في قاعدة التاجي العسكرية، الواقعة على مسافة 30 كيلومترا شمال العاصمة بغداد.
ويبلغ إجمالي المشاركة الألمانية في التحالف المناوئ لداعش 415 رجلا وامرأة وتجري قيادة هذه القوة من الأردن.
وفي السياق طالبت انالينا بيربوك، زعيمة حزب الخضر المعارض في ألمانيا، بسحب جنود بلادها من العراق في أعقاب مقتل قاسم سليماني، في الغارة التي نفذتها القوات الأمريكية في العاصمة العراقية بغداد ليل الخميس.
وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) ، قالت بيربوك امس السبت،” الصراع بين الولايات المتحدة وإيران يتصاعد على نحو مثير “، مشيرة إلى أنه لم يعد من الممكن ضمان أمن الجنود الألمان في ظل هذه التطورات.
وفي الصعيد ذاته، اعلن حلف شمال الأطلسي الناتو امس السبت، تعليق مهمات التدريب في العراق، ويأتي هذا القرار في الوقت الذى قرر فيه التحالف الدولي خفض عملياته في العراق لأسباب أمنية، عقب مقتل سليماني في بغداد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة