الأخبار العاجلة

سبايدر مان يلوّح مودعاً عالم مارفل السينمائي

خبر صادم لعشاق الشخصية الخارقة

متابعة الصباح الجديد :
بسبب مشكلات مالية بين شركتي ديزني الأميركية وسوني بيكتشرز اليابانية، خرج الرجل العنكبوت (سبايدر مان) من عالم مارفل السينمائي، الأكثر نجاحا وإيرادات وشعبية.
فشلت ديزني في الاتفاق على صفقة التمويل مع سوني بيكتشرز، المالكة لحقوق الشخصية سينمائياً، الأمر الذي تسبب في سحب البطل الخارق من العالم الذي انتمى إليه طوال سنين عديدة، ما يشكل خبراً صادماً لعشاق مثل هذه الأفلام.
والشخصية التي اخترعها الكاتب ستان لي ظهرت لأول مرة في العام 1962 في كتاب هزلي للرسوم المتحركة تحت عنوان «أميزنغ فانتازي»، ولآخر مرة في فيلم «بعيداً عن الوطن» وهو الفيلم الثالث والعشرون ضمن عالم مارفل والذي خرج إلى الشاشات في يوليو/تموز الماضي وتجاوزت إيراداته حاجز المليار دولار وحظي بإشادات جماهيرية ونقدية واسعة.
وقدم ستان لي سبايدرمان على أنه يتيم يرعاه عمه وعمة عمه في مدينة نيويورك، ويتعرض للدغة عنكبوت تمنحه قوة خارقة وخفة في الحركة، والقدرة على التمسك بمعظم الأسطح، وحاسة تساعده على استشعار الخطر والتي تتيح له محاربة خصومه.
ولعب الممثل توم هولاند دور بيتر باركر بعد أن حاز شهرة واسعة بعد أدائه المبهر في الجزء الأول «سبايدرمان: العودة الى الوطن»، 2017، مع زندايا وماريسا تومي اللتين عادتا أيضا إلى الجزء الاخير كما تولى مخرج الجزء الأول جون واتس المهمة مجددًا.
ويعد الجزء الأول أول فيلم خوارق يخرجه واتس، لكنه أخرج العديد من الأفلام الأخرى منها «كوب كار» عام 2015، و»كلاون» عام 2014.
ويحكي الفيلم عن مغامرات سبايدرمان في رحلته بعيداً عن أحياء نيوريوك، ووصوله إلى أوروبا في رحلة صيفية، مع أصدقائه للاستمتاع بوقته بعيداً عن القدرات الخارقة، قبل أن يكلفه نيك فيوري الذي يجسد شخصيته النجم صامويل جاكسون، بمهمة مواجهة ميستيريو ويجسده الممثل جيك غيلنهال الذي دخل عالم الابطال الخارقين لأول مرة في مسيرته الفنية.
وميستيريو شخصية شريرة جديدة ظهرت في الجزء الثاني، وهو ليس عدوا تقليديا مثل معظم شخصيات عالم مارفل السينمائي، فهو لا يتمتع بقدرات خارقة وإنما يعتمد على التكنولوجيا والذكاء لمحاربة الخصم..
وكان «العودة إلى الوطن» أول فيلم يلعب فيه الرجل العنكبوت، دور البطولة في فيلم تدور أحداثه في عالم مارفل السينمائي، والجزء الثاني كان أول تعاون بين شركتي ديزني وسوني.
وتم إنتاج أكثر من نسخة لقصة الرجل العنكبوت، من بينها أفلام سبايدرمان التي قام ببطولتها توبي ماغوير، وأفلام «ذا أميزينغ سبايدرمان» التي جسد فيها الشخصية الممثل أندرو غارفيلد إضافة إلى المسلسلات الرسومية التي عرضت مغامرات عديدة للبطل الخارق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة