الأخبار العاجلة

كندا أول دولة تضع تحذيراً على “كل سيجارة”

الصباح الجديد – وكالات:
أورد تلفزيون “سي تي في”، إن كندا ستكون أول دولة في العالم تضع وسما تحذيريا من مضار التدخين على كل سيجارة يستهلكها المدخنون.
وتسعى أوتاوا من وراء هذا الإجراء لمكافحة أمرين: الأول، الحد من الإقبال على التدخين، الذي تقول إنه يؤدي إلى وفاة 45 ألف من مواطنيها سنويا، والثاني، مكافحة الجريمة المنظمة، التي يعد التبغ غير القانوني أحد أبرز مصادر تمويلها.
وأشار التلفزيون إلى أن الحكومة الاتحادية تدرس قانونا جديدا يلزم شركات التبغ بوضع الوسوم التحذيرية ليس فقط على علب السجائر، بل على السجائر نفسها، على أن يتضمن رسائل متعددة عن تلك الموضوعة على العلب منذ 2012، وهي “التدخين يسبب السرطان”.
وطبقا للتلفزيون الكندي، فإن وثيقة حكومية استندت إلى أبحاث جديدة خلصت إلى التحذيرات الموضوعة مباشرة على المنتجات مثل السجائر، تبدو أكثر فاعلية في جعله أقل جاذبية.
ويأمل أنصار القانون المقترح بأن يساعد على ثني مزيد من الكنديين عن الإقبال على التدخين، كما يأملون في أن يسهم في تعقب السجائر المصنعة بطريقة غير قانونية، والتي تعد من أكثر المشكلات التي تؤرق الحكومة الكندية.
وتقول السلطات إن التبغ المصنوع خارج نطاق القــــــانون يشكـل أحد المصــادر الرئيسـة لتمويـل الجريمــة المنظـــمة في كندا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة