الأخبار العاجلة

رحلة أسود الرافدين تتوقف في نصف نهائي خليجي 23

عُمان والإمارات في لقاء القبض على الكأس.. غداً
الكويت ـ موفدا الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي

ودّع منتخبنا الوطني لكرة القدم منافسات خليجي 23 في الكويت وتوقفت رحلته عند منتصف البطولة بعد أن أقصي على يد المنتخب الإماراتي بخسارته بركلات الترجيح بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين حيث نجح الإماراتيون في تنفيذ أربع ركلات بنجاح ولم يحتاج إلى الركلة الخامسة بعد أن فشل منتخبنا بتنفيذ ركلتين من أصل أربع نجح سعد عبد الأمير وامجد عطوان في تنفيذ اثنتين ويبدو أن لاعبينا كانوا مرعوبين في تنفيذها ولا سيما الذين تراجعوا عن استهلال تنفيذها وهذا من دون شك انسحب فورا على معنويات واستعداد بقية اللاعبين قبل أن ينفذوها وذلك التخوف والتردد القي بتأثيره أيضا على معنويات الحارس جلال حسن فسمح لأربع كرات تهز شباكه تباعا خصوصا بعد أن اخفق علاء عبد الزهرة في التسجيل عندما بدا منتخبنا بتنفيذ تلك الركلات.وهذا منح حارس الإمارات دافعا معنويا في مهمته .
وبهذه النتيجة يكون منتخب الإمارات لحق بالمنتخب العماني إلى المباراة النهائية التي ستقام يوم غدٍ الجمعة اثر فوزه على البحرين بهدف دون رد في المباراة التي سبقت لقاء العراق والإمارات على استاد جابر الدولي.
أبدت جماهير المنتخبات الخليجية المشارك في خليجي 23 بما فيها تلك المنتخبات التي واجهناها ،تعاطفها مع منتخبنا وتأسفها في الوقت ذاته على ما آلت إليه نتيجة مباراتنا مع الإمارات في نصف نهائي البطولة التي قطع فيها منتخبنا مسافة مهمة في الدور الأول ومستغربين غياب الفاعلية التي أظهرها في مبارياته الثلاث السابقة قبل لقاء الإمارات خصوصا إن المنتخب الإماراتي كان يعتقد بان المنتخب العراقي هو العقبة الحقيقية في رحلته لكنه في نهاية المطاف وجد نفسه قد اجتاز تلك العقبة التي لم تكن بالصعوبة التي كان يتصورها الإماراتيون، هكذا اجمع كل من حضر إلى الكويت فضلا عن تأثر الأجواء بما تم تداوله في وسائل الإعلام من جدل أحيط ببعثة المنتخب عبر تصريحات غير متزنة وغير منضبطة للبعض استثمرها من استثمرها ووظفها لإثارة التوتر عشية المباراة.
وقال باسم قاسم مدرب منتخبنا الوطني المشارك في خليجي 23 في الكويت عقب خروج المنتخب من البطولة بعد الخسارة أمام الإمارات بركلات الترجيح :ان لاعبيه قدموا مباراة قوية وكانت لهم الأفضلية النسبية رغم الخسارة بركلات الحظ الترجيحية وخروجهم من الدور نصف النهائي وأضاف قاسم في المؤتمر الصحفي الذي عقد في المركز الإعلامي في استاد جابر الدولي بعد انتهاء المباراة بأنه اعد لاعبيه لتنفيذ ركلات الجزاء إلا ان تسلسل تنفيذ الركلات تغير بعد رفض أول لاعبين تنفيذ الركلات الأولى للمنتخب العراقي وأوضح بان فريقه سعى للتسجيل منذ بداية المباراة إلا ان التنظيم الدفاعي لمنتخب الإمارات حال دون ذلك مبيناً بان مسألة استمراره بتدريب المنتخب تعود لاتحاد الكرة العراقي طالما انه مازال مرتبط بعقد مع الاتحاد ينتهي في شهر آب المقبل .
من جانبه، قال الايطالي البرتو زاكيروني مدرب المنتخب الإماراتي عقب تأهل فريقه للمباراة النهائية لخليجي 23 في الكويت: حققنا الأهم في البطولة ونتطلع للفوز باللقب الخليجي مضيفاً بان لاعبي الإمارات تمكنوا من التحكم في المباراة أمام العراق وخلق فرص عديدة ولعبوا بتوازن بالرغم من اعتماد المنتخب العراقي على للهجوم بصورة اكبر معبراً عن سعادته وتطلعه لحصد اللقب الخليجي بعد الفوز على المنتخب العراقي بركلات الترجيح من علامة الجزاء في الدور نصف النهائي للبطولة .
التقى رئيس اتحاد الكرة في دولة الإمارات العربية المتحدة بالبعثة الإعلامية والصحفيين الإماراتيين المشاركين في تغطية خليجي 23 في الكويت المرافقين لوفد المنتخب الإماراتي قبل المباراة المهمة أمام منتخبنا في الدور نصف النهائي والتي انتهت إماراتية بفارق بركلات الترجيح من علامة الجزاء 4-2 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل من دون أهداف . مشيداً بدورهم الهام والحيوي لمواكبة مسيرة منتخبهم ومثمناً عطائهم وجهدهم ومبيناً لهم الرؤى المستقبلية لمسيرة منتخب الإمارات في البطولة وما ينتظره من استحقاقات مقبلة مؤكداً على عمق العلاقة التي تجمع المنتخب بالإعلام وضرورة تسخير كل الطاقات لأجل تحقيق النجاحات وخلق أجواء مناسبة للتواصل وللاستفادة من الخبرات الإعلامية والصحفية لتجاوز الإخفاقات وتفعيل الايجابيات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة