الأخبار العاجلة

الدهلكي: الميليشيات والعصابات المسلحة تفرض سطوتها في ديالى وتقوض الامن

طالب بارسال قوات اليها

ديالى ـ الصباح الجديد:
دعا النائب عن محافظة ديالى رعد الدهلكي امس السبت، القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي إلى إرسال قوات من بغداد إلى ديالى لإنهاء “حالة الفوضى”، معلناً جمع تواقيع لدرج قضية “الانفلات الأمني” في ديالى وبعض المناطق على جدول أعمال الجلسة المقبلة لمجلس النواب ، فيما حذر من “تداعيات خطيرة” في حال السكوت على ذلك.
وقال الدهلكي في بيان تلقت “الصباح الجديد” نسخة منه : “ندين فرض المليشيات والعصابات المسلحة سطوتها على القانون، إذ منعت تلك الجهات القادة الأمنيين من إجراء أية تغييرات للمسؤولين المحليين على المناطق التي تسيطر عليها وهذا يدل على قوة هذه المجاميع الخارجة عن القانون وضعف القرار الأمني من قبل المسؤولين عنه في الحكومة الاتحادية”.
وأضاف النائب الدهلكي أن “ضعف القرار الأمني جاء بسبب المحاباة والمجاملات السياسية على حساب أرواح المواطنين.
الأمر الذي شجع تلك الجهات المنفلته بالمضي في أعمالهم التخريبية والعدائية ضد المواطنين”، متابعاً أن “ما يجري اليوم في ديالى هو مخطط جديد لتقويض الأمن والاستقرار وإعادة مسلسل القتل والتشريد والتهجير الذي اجتاح هذه المحافظة أعوام ٢٠٠٦ و٢٠٠٧ الأمر الذي سيقود المحافظة نحو الهاوية هي وباقي المحافظات الأخرى مما سيعيد الفوضى لها ويهدر جميع التضحيات والجهود المضنية خلال السنوات الماضية لإعادة الاستقرار والسلام اليها”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة