الأخبار العاجلة

وزير الشباب والرياضة يستقبل وفد الأولمبياد الخاص المتوّج بأوسمة التفوق

مؤكداً على إحالة المقصرين بملعب الحبيبية الى القضاء حال ثبوت إدانتهم

إعلام الشباب والرياضة

استقبل وزير الشباب والرياضة الدكتور احمد رياض، أول أمس، وفد العراق للاولمبياد الخاص لدى وصوله مطار بغداد الدولي عقب مشاركته في دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص التي اقيمت بالعاصمة الاماراتية ابو ظبي، مكللين باوسمة التفوق.
وقال «رياض» ان ابطال العراق سباقين لرفع اسم البلد عاليا في المحافل الدولية وعزف النشيد الوطني من خلال الوقوف فوق منصات التتويج، مايزيدنا فخرا ودافعا لتقديم المزيد من الدعم لابطال الاولمبياد الخاص وهم يتقلدون الاوسمة الذهبية والفضية والبرونزية في محفل دولي كان للعراق حضورا مميزا فيه، وستكون منشآت وقاعات الوزارة في خدمتهم.
واضاف موجهاً كلامه إليهم ان كلمات الشكر قليلة بحقكم لانكم رسمتم صورة الانجاز وبعثتم رسالة عن تنامي قدرة العراق في العودة بقوة الى الساحة الدولية.و كان المديران العامان لدائرتي التربية البدنية، والعلاقات والتعاون الدولي، الدكتور علاء عبد القادر ، واحمد عودة زامل برفقة السيد وزير الشباب والرياضة لدى استقباله الوفد.
وزير الشباب والرياضة يترأس اللجنة التحقيقية التي تم تشكيلها بشأن ملعب الحبيبية ويؤكد على إحالة المقصرين الى القضاء حال ثبوت إدانتهم
من جانب اخر، قرر وزير الشباب والرياضة الدكتور احمد رياض، تشكيل لجنة تحقيقية على خلفية إعلان الشركة المنفذة ايقاف العمل في ملعب الحبيبية سعة 30 الف متفرج، وإحالة المقصرين إن وجدوا وثبت تقصيرهم الى القضاء.
وبينَّ «رياض» لـ(قسم الاعلام والاتصال الحكومي) انه قرر استدعاء المدير المفوض لشركة اردان كوبلر المنفذة لملعب الحبيبة سعة 30 الف متفرج «فلاح منفي»، عقب اعلانه ايقاف العمل بسبب الفساد المالي لبعض الأشخاص الموجودين في الوزارة، وعدم ايفاء الوزارة بمستحقاته المالية.
وطالبَ السيد الوزير مدير الشركة المنفذة « فلاح منفي» بتسمية الاشخاص الذين يعرقلون عمله واكمال المشروع الرياضي وإتهمهم بالفساد.
واضاف السيد الوزير انه تم تشكيل لجنة برئاسته للتحقيق مع الاشخاص والاطراف التي سيتم ذكرها من قبل المدير المفوض للشركة المنفذة لملعب الحبيبية، وفي حال ثبت تقصيرهم سيتم إحالتهم إلى القضاء مباشرة، مؤكداً انه لن يسمح بايقاف اي مشروع مهما كانت الاسباب والوزارة تبذل قصارى جهدها لاكمال جميع مشاريع الوزارة في التوقيتات المحددة لها خدمة لشبابنا ورياضيينا.

إلى ذلك، وجه وزير الشباب والرياضة الدكتور» احمد رياض» بتذليل العقبات التي تعترض إكمال مشاريع الوزارة المتلكئة والمتوقفة تنفيذا لتوجيهات رئيس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي.
وقال «رياض» في تصريح لـ(قسم الاعلام والاتصال الحكومي)، تم تشكيل لجنة وزارية منذ بداية العام الحالي برئاسة وكيل الوزارة لشؤون الشباب المهندس عباس كاظم وعضوية مدير عام الدائرة الهندسية وعدد من مهندسيها، أخذت على عاتقها تذليل العقبات التي تعترض مشاريع الوزارة الشبابية والرياضية لا سيما ملعب التاجيات في العاصمة بغداد كونه الاهم والعاصمة بحاجة لملعب يتسع لاكثر من 60 الف متفرج أولاً، ومشكلته متجذرة ولم تُحل في زمن الوزارتين السابقتين الى وقت تسنمنا المنصب ثانياً.
وقامت اللجنة أيضاً بجولات ميدانية لمشاريع الوزارة المنتشرة في محافظات العراق كافة، وأشارت إلى أسباب التوقف والتلكؤ، والمشاكل المتعلقة بإكمال المشاريع الشبابية والرياضية.
واضاف السيد الوزير انه سيتم مناقشة التقارير بشكل مستفيض، بهدف انهاء المشاكل المتعلقة بسير العمل واكمالها بأسرع وقت ممكن، فيما ستكون لنا قرارات حاسمة بشأن الشركات المتلكئة غير القادرة على انجاز المشاريع على الرغم من التسهيلات الكبيرة التي قدمتها الوزارة سعياً لخدمة شبابنا ورياضيينا، وسيكون مبدأ التعامل معها على وفق دقة العمل وسرعة الإنجاز.
وختم بالقول أوعزنا بتقديم تقارير مفصلة عن جميع هذه المشاريع والزيارات الميدانية ونشرها ليطلع عليها المتابعون وأهل الشأن وتكون خطوات العمل وأسباب التوقف والتلكؤ واضحة أمام الجميع.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة