الأخبار العاجلة

أمانة بغداد تدعو الوزارات الخدمية إلى التعاون والتنسيق

بغداد ـ الصباح الجديد: 

دعت امانة بغداد الوزارات الخدمية الى التعاون والتنسيق معها للحفاظ على البنى التحتية للعاصمة بغداد .

وذكرت مديرية العلاقات والاعلام ان امانة بغداد دعت الوزارات والمؤسسات المعنية الى التعاون معها وتنسيق الجهود للحفاظ على البنى التحتية في العاصمة بغداد.

واشارت الى اهمية التنسيق السابق معها من قبل الوزارات لاسيما وزارتي الاتصالات والكهرباء قبل تنفيذ تجديد شبكاتها التي تتطلب حفر الشوارع والارصفة حفاظاً على البنى التحتية ومنظر وجمالية العاصمة .

واكدت ضرورة تزويد أمانة بغداد بخطط الوزارات السنوية التي تعدها لتجديد الشبكات او مد شبكات جديدة ليتسنى لامانة بغداد التنسيق مع تلك الجهات في انجاز تطوير وإكساء الشوارع والمحلات السكنية على وفق خططها السنوية وللمحافظة على بقاء تلك الشوارع والمحلات بلا تشويه او إعادة للاكساء والتطوير «.

على صعيد متصل قامت دائرة المتنزهات والتشجير التابعة لامانة بغداد بتجهيز الدوائر البلدية التابعة للأمانة بأكثر من (62) ألف شتلة لزراعتها في الحدائق العامة والجزرات الوسطية ضمن الحملة الزراعية الربيعية .

ونقلت مديرية العلاقات والإعلام عن تقرير أعدته دائرة المتنزهات والتشجير بنشاطاتها خلال الأسبوع الماضي المتضمن أعمال تأهيل وتطوير أجزاء من متنزه الزوراء وأعمال تشذيب وسقي المزروعات وصيانة الالعاب وإدامة المرافق السياحية فيه ليكون جاهزاً لإستقبال المواطنين إذ بلغ عدد زائري المتنزه (18.200) زائر .

وأضافت أن «الملاكات المسؤولة عن حديقة الحيوان قامت بتنظيف وصيانة أقفاص الحيوانات وتوفير الخدمات الصحية والغذائية لها وتطعيم الحيوانات بالمضادات الحيوية وإعداد خطة لإستيراد أعداد جديدة من الحيوانات الى الحديقة لاسيما الحيوانات والطيور النادرة كما وصل عدد زائري الحديقة الى نحو (9.800) زائر .

وبينت أن الدائرة قامت ببيع شتلات ما قيمته (605.500) دينار للمواطنين وبأسعار مدعومة من أجل زيادة المساحات الخضر في عموم العاصمة بغداد وكذلك تنفيذ حملات لمكافحة الحشرات لمناطق مختلفة من العاصمة ولـ(67) مرة.

الى ذلك أعلنت أمانة بغداد عن المباشرة بإطلاق حملة توعية للحد من هدر الماء الصافي وتقنين استعماله والمحافظة على هذه الثروة الوطنية .

وذكرت مديرية العلاقات والإعلام ان « أمانة بغداد ستبدأ بحملة تحت عنوان (ترشيد ) بالتعاون مع عدد من الهيئات والمؤسسات المعنية لإشاعة ثقافة المحافظة على الماء من الهدر بوصفه ثروة وطنية لا تقدر بثمن وتقنين استعماله وفقاً للحاجة الفعلية والحد من ظاهرة الإسراف غير المسوغ « .

وأضافت ان الحملة سيشارك فيها جميع فئات المجتمع وعدد من المؤسسات والهيئات الخدمية والصناعية والرياضية والدينية ومنظمات المجتمع المدني الى جانب وسائل الاعلام التي سيقع على عاتقها مهمة إعداد مجموعة من البرامج والانشطة والفعاليات لترسيخ مفاهيم الوعي بأهمية الحفاظ وترشيد استعمال الماء الصالح للشرب .

وبينت ان تنفيذ برامج ومفردات هذه الحملة سيتم بالاعتماد على الدراسات العلمية المعتمدة في دول العالم المتقدمة والافادة من خبراتها وتجاربها في اطار مبادرة وطنية ستستمر حتى تحقيق الاهداف المرتجاة .

واوضحت ان امانة بغداد تنفق مليارات الدنانير سنوياً لانتاج الماء الصافي وشراء المواد المعقمة والمطهرة كالشب والكلور بيد ان الآلاف من الامتار المكعبة يتم هدرها يومياً من جراء سوء الاستعمال والتجاوز على الشبكات والخطوط الناقلة لاغراض سقي الحدائق والمزارع وملء احواض تربية الاسماك الى جانب استعمال المضخات الكبيرة في المواقع غير المرخصة لغسل السيارات يضاف الى ذلك الهدر الحاصل في المنازل والمصانع والمحال التجارية .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة