الأخبار العاجلة

احمد صباح: قدمنا الافضل في منافسات غربي آسيا للناشئين

طامحا بالمزيد من النجاحات لأسرة التحكيم

بغداد ـ فلاح الناصر:

وضع الحكم الدولي الشاب، احمد صباح قاسم، نفسه بين عداد المتميزين إلى جانب زميله محمد سلمان في مشاركتهم ضمن إدارة مباريات بطولة غربي آسيا لفئة الناشئين تحت 16 سنة بنسختها الخامسة التي ضيفتها الأردن وحصد لقبها المنتخب السعودي.
احمد ومحمد كانا ممثلان للعراق في المحفل المهم الذي شهدته الملاعب الأردنية، يقول احمد: كانت المباريات فرصة طيبة لاثبات جدارة التحكيم العراقية وتعزيز النجاحات التي تحققت لاسرة التحكيم في المحافل الخارجية، وفي الحقيقة كنا نتطلع إلى النجاح ووضعنا نصب اعيننا ان الصفارة العراقية ستبقى في المقدمة بالمستوى الفني والالتزام بالقوانين والحمد لله فقد كسبنا الاحترام ونلنا الإشادة من اللجنة المشرفة العليا المنظمة للبطولة والقائمين على التحكيم بفضل الاداء المتقدم الذي قدمناه في إدارة المباريات.
يضيف انه شارك كحكم مساعد في إدارة مباريات سوريا ولبنان التي انتهت لسوريا بهدف، والأردن امام فلسطين وفاز أهل الدار باربعة اهداف لهدف، ومباراة الكويت ولبنان وفاز الاول بهدفين مقابل هدف، ثم مباراة الكويت وفلسكين التي انتهت كويتية بهدفين من دون رد.. موضحا ان زميله ايضا 4 مباريات، منها 2 للوسط و2 حكما مساعدا.
وبين ان الحكام المشاركين في البطولة كان عددهم 20 حكما، انتظموا قبل البطولة في اختبارات للياقة البدنية باشراف المحاضر الآسيوي، الأردني، عوني حسونه، وناصر درويش المحاضر ومسؤول في الاتحاد الأردني لكرة القدم، وكانت اختبارات مهمة جداً قبل دخول الطواقم في ادارة المباريات.
الحكم الشاب، اوضح انه يستعد مع اسرة الحكام في العراق إلى استقبال الموسم الجديد باجراء تدريبات منتظمة والدخول في الاختبارات الخاصة التي تسبق بدء الموسم الجديد 2019/2020 باشراف لجنة الحكام في اتحاد الكرة المركزي وتشمل اختبارات اللياقة البدنية والامتحانات النظرية والعملية وفقا لعمل مع بدء كل موسم من اجل رفع جاهزية الطواقم التحكيمية وايصالها غلى درجة الجاهزية لقيادة المباريات.
واشار إلى انه في الموسم السابق اسهم في إدارة نحو 36 مباراة توزعت في بطولة الدوري الممتاز وكأس العراق والدوري التأهيلي، ويعتز كثيرا بمشاركته في إدارة مباراة نهائي كاس العراق بين فريقي الزوراء والكهرباء التي انتهت بفوز الاول بهدف من دون مقابل، حيث كان ضمن الطاقم المؤلف من الدكتور واثق محمد للوسط، والدكتور واثق محمد مساعد اول وميثم خماط حكما رابعاً.
وبين انها كانت مباراة على درجة عالية من الاهمية وفيها الزوراء بحث عن اضافة لقب جديد، في حين الكهرباء حاول ان يخطكف الكأس الاولى في مسيرته بين فرق الاضواء، اضافة الى ان اللقاء تميز بالمتابعة الجماهيرية والإعلامية.
يتمنى الحكم الشاب، احمد صباح، التوفيق لجميع الطواقم التحكيمية التي تشارك في قيادة المباريات سواء كانت في البطولات المحلية او الاستحقاقات الخارجية، مشيدا بدقة قضاتنا في اتخاذ القرار والسعي الدائم لحصد ارفع درجات النجاح والتقويم والإشادة.
يشار إلى ان احمد، هو نجل الحكم السابق الدكتور صباح قاسم، انطلق لاعباً في الفرق الشعبية ضمن وسط الميدان بمنطقة حي العامل، قبل التوجه إلى مدرسة الحكام التي كانت برعاية اتحاد الكرة/ لجنة الحكام المركزية، وتخرج منها مع مجموعة من الاسماء الشبابية التي تقود حاليا مباريات في الدوري الممتاز، وحصل على شهادة تحكيم درجة ثانية، ثم عام 2010 انضم الى حكام الدرجة الثانية، وفي العام 2013 التحق بعداد الدرجة الاولى، وانضم لطابور القضـاة الدوليـين عـام 2018.

مقالات ذات صلة