الأخبار العاجلة

رئيس لجنة الشباب البرلمانية يشدد على إجراء الإنتخابات في موعدها المحدد

«الأولمبية» تعلن التزامها .. والعبيدي يعدها مخالفة صريحة لقوانين الدولة
بغداد ـ الصباح الجديد:

اكد رئيس لجنة الشباب والرياضة، في مجلس النواب العراقي، عباس عليوي، ان على الجميع ان يعي تماما ان تغليب المصلحة العامة خدمة للرياضة العراقية يجب ان تكون حاضرة دون النظر لاي امور اخرى قد يكون لها تأثير سلبي على الرياضة العراقية.
وقال عليوي: لجنة الشباب والرياضة مع ضرورة اقامة انتخابات اللجنة الاولمبية في وقتها المحدد خصوصا وان الموعد قد تم تثبيته من قبل اللجنة الاولمبية الدولية و تجنبا لادخال الرياضة في غياهب المشكلات التي قد تصل الى ايقاف الرياضة وهذا ما ترفضه جميع الاوساط، على الجميع الالتزام بالموعيد المحدد لاجراء الانتخابات من قبل الاولمبية الدولية.
واضاف: لجنة الشباب والرياضة تجد ان تقديم مقترحات بالتأجيل وتشكيل لجنة مؤقتة، فيما موعد الانتخابات بات على الابواب امر مستعجل ولم يدرس بشكل مستفيض، خصوصا وان الاولمبية الدولية سبق لها وان رفضت تشكيل لجنة مؤقتة كون مثل هذا القرار يعد مخالف للميثاق الاولمبي.
عليوي اشار الى ان التجمع الذي عقد اجتماعا مع رئيس اللجنة الاولمبية، رعد حمودي، اصطبغ بالصبغة الحكومية ومنح طابع لجميع الاوساط بأن هناك مباركة من الحكومة العراقية لهذا التوجه بتواجد وزيري الشباب والرياضة والتعاليم العالي والبحث العلمي الذي استغرب تواجده في مثل هذا المحفل الرياضي! فيما لم نطلع بشكل رسمي على التوجه الحكومي بالخصوص المذكور على ارض الواقع من خلال بيان رسمي.
مبدياً استغرابه من عدم وضع لجنة الشباب والرياضة في ادق التفاصيل التي يروم بها الفريق الداعي لتشكيل لجنة مؤقتة، او حتى الدعوة بشكل مبكر لاعضاء لجنة الشباب والرياضة البرلمانية لحضور الاجتماع بشكل مبكر الامر الذي دعانا لرفض الحضور سيما وان اللجنة ركن اساسي في مثل هذا الموضوع المهم.
واختتم حديثه قائلاً: انا متواصل مع مختلف الاتحادات الرياضية والمكتب التنفيذي للجنة الاولمبية للوقوف على ادق الامور بسلبياتها وايجابياتها وستكون لنا خلال اليومين المقبلين تحركت اكثر بالخصوص المذكور،
لافتا الى ان اللجنة تجد ان تواجد مكتب تنفيذي منتخب بصورة قانونية سيوفر المساحة الزمنية المناسبة لدراسة كل ما من شأنه الارتقاء بواقع الرياضة العراقية وتشخيص السلبيات لطرحها على طاولة التصحيح وهنا لا اعرف الداع من الاستعجال في عملية تشكيل لجنة مؤقتة والانتخابات اصلا سينبثق عنها مكتب تنفيذي جديد.
من جانبه، اكد وزير الشباب والرياضة الدكتور احمد رياض، عطفاً على الاجتماع التشاوري الذي تم عقده امس وضم كل من الامين العام لمجلس الوزراء، الدكتور مهدي العلاق، ووزير الشباب والرياضة، الدكتور «احمد رياض»، ووزير التعليم العالي الدكتور «قصي السهيل»، والخبير الرياضي، الدكتور «باسل عبدالمهدي»، فضلاً عن رئيس اللجنة الاولمبية « رعد حمودي» والنائب الثاني لرئيس اللجنة الاولمبية» فلاح حسن» ، ان الوضع القانوني للمكتب التنفيذي للجنة الاولمبية الوطنية العراقية يعد غير شرعي، وعليه يتوجب تشكيل هيئة مؤقتة لإدارة ملف الاولمبية الى حين إقرار قانون اللجنة الاولمبية في مجلس النواب.
واضاف رياض ان اصرار المكتب التنفيذي على إجراء الانتخابات يعد مخالفة صريحة لقوانين الدولة، ويتحمل القضاء مسؤولية الدفاع عن قراراته لا سيما وان العراق بلد يحترم مبدأ الفصل بين السلطات، وعلى الهيئة العامة أيضاً إحترام الدولة وقوانينها كونها صاحبة الدعم بكل اشكاله، لذا يتطلب من المكتب التنفيذي إرجاء الانتخابات والجلوس الى طاولة الحوار بغية اقرار قانون اللجنة الاولمبية واخذ الغطاء القانوني، لا سيما ان اللجنة الأولمبية الدولية التي نحترم قوانينها، تؤكد على عدم التدخل بالشأن الداخلي للبلدان المنضوية تحت لوائها.وبين انه خلاف ذلك فإن المكتب التنفيذي يتحمل مسؤولية ما ستؤول إليه الرياضة العراقية.
من جانبها، أعلنت اللجنة الأولمبية العراقية، التزامها بالمواعيد المحددة من قبل اللجنة الأولمبية الدولية، بشأن إجراء انتخابات المكتب التنفيذي والمقررة يومي الجمعة والسبت المقبلين.وقال رئيس اللجنة الأولمبية العراقية، رعد حمودي، إن الجانب الحكومي أكد تقديره لجهود اللجنة الأولمبية الدولية بشأن تفهم الوضع القانوني الخاص باللجنة الأولمبية العراقية، بالإضافة إلى احترام الحكومة للميثاق الأولمبي، ومبادئ الحركة الأولمبية، والنظام الأساسي.
وأشار إلى أن الجانب الحكومي اقترح تأجيل انتخابات المكتب التنفيذي لتلافي أي مشاكل قانونية تعيق عمل اللجنة الأولمبية في المرحلة المقبلة، وتشكيل إدارة مؤقتة لعمل المكتب التنفيذي لحين الانتهاء من عملية تشريع القوانين الرياضية.
وأوضح حمودي أن هذه المقترحات ستعرض الرياضة العراقية لعقوبات دولية، لافتا إلى أنه تم الاتصال بمبعوث اللجنة الأولمبية الدولية لانتخابات المكتب التنفيذي، والذي أكد للجانب الحكومي، ضرورة الالتزام بالمواعيد التي حددت لها انتخابات المكتب التنفيذي.
وأكد أن اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية ماضية في إجراء الانتخابات بموعدها المحدد يومي الجمعة والسبت المقبلين، في حال عدم ورود ما يخالف إجرائها من قبل اللجنة الأولمبية الدولية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة