الأخبار العاجلة

تعاون بين دائرة المرأة ومركز ايلاف للتدريب الإعلامي

متابعة الصباح الجديد:
التقت مدير عام دائرة الحماية الاجتماعية للمرأة الدكتورة عطور حسين الموسوي مدير مركز ايلاف للتدريب الاعلامي للتباحث بشآن المشروع الذي قدمه المركز (نحن مع المرأة) لمساعدة المرأة وخاصة المطلقة والارملة في المجتمع العربي والعراقي التي تعاني نوعاً من الجفوة الاجتماعية التي تسبب التغييب والتعطيل لدورها الحقيقي للمجتمع.
وبين مدير المركز ان هذا الشعور يدفع الكثيرات من المطلقات والارامل الى ان تنزوي وتغيب حتى ينسى المجتمع ماهي عليه اذ نجد ان العبء الاكبر في توجيه المجتمع وتغيير نظرته تجاه المطلقة والارملة. مضيفاً ان علينا ومن واجبنا اعادة تأهيلها تأهيلاً كاملاً و يقع الجزء الاكبر على المؤسسات الاجتماعية والتربوية الرسمية وكذلك منظمات المجتمع المدني فالكل يجب ان يتحمل اعادة تأهيل المطلقة والارملة وذلك بإقامة الدورات الاجتماعية وورش العمل التأهيلية التي تساعدها على تخطي كل الحواجز والعيش بشكل طبيعي واستعادة تفكيرها بالحياة بنحو عام والزواج خصوصاً فمثلاً الزواج الفاشل المنتهي بالطلاق يترك اثراً نفسياً عميقاً لديها وغالبية المطلقات يدخلن في حالة اكتئاب وربما تصاب اخريات بوسواس قهري لانها تشعر انها ضعيفة وغير قادرة على نيل حقوقها من انسان انتهك حقها وعدم قدرتها على الاندماج في المجتمع مرة اخرى والحال نفسه مع الارملة التي تسبب الارهاب في ترملها لذلك كانت مبادرة المركز في اقامة مشروع تأهيلي بعنوان (نحن مع المرأة) والهدف الاساسي لهذا المشروع هو (اعادة تأهيل المطلقات والارامل ضحايا الارهاب ودمجهم داخل المجتمع عن طريق دعمهم نفسياً واجتماعياً وقانونياً )
واهداف المشروع الخاصة هي (تمكين ودمج مجموعة من المطلقات والارامل ضحايا الارهاب في المجتمع اجتماعياً ونفسياً والعمل على اكتشاف النماذج الايجابية من النساء المطلقات والارامل وجعلهم كوادر طبيعية للمشروع بغية الاستمرار في خدمة أكبر عدد منهن والعمل على تغيير وتصحيح النظرة السلبية للمطلقات والارامل في المجتمع.
بدورها رحبت المدير العام بهذا المشروع وبأي مشروع يخدم النساء وانها وملاكات الدائرة على اتم الاستعداد للتنسيق والتعاون لانجاح هذا المشروع الذي يصب في مصلحة المستفيدات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة