الأخبار العاجلة

«السوداني» يدعو الى وضع خطط عملية لتنفيذ مشاريع الطاقة الشمسية

لاستثمار رمال السليكا عالية النقاوة بكمية تتجاوز 10 ملايين طن
بغداد – الصباح الجديد:

عقد وزير الصناعة والمعادن المهندس محمد شياع السوداني اجتماعا لوضع خطط عملية لأستثمار رمال السليكا عالية النقاوة الموجودة في منطقة ارضمة بكمية تتجاوز (10) ملايين طن وبنقاوة ( 98)% وهي الاعلى عالميا في المنطقة الغربية وفي منطقة كعرة بأحتياطي ( 450) مليون طن والمناطق االاخرى التي يزيد الخزين فيها على ( 100) مليون طن والتي لا تقل تراكيز السليكا فيها عن 95% لأغراض صناعة الواح الطاقة الشمسية .
كما تناول الاجتماع تنفيذ مشارع كبيرة في مجال الطاقة الشمسية لدعم قطاع الطاقة في العراق وانتاج الرقائق الالكترونية والقابلو الضوئي بالتنسيق والتعاون بين الشركات المتخصصة بهذا المجال وهي الشركة العامة للصناعات التعدينية التي تمتلك الخبرة في مجال صناعة معدن السليكون وصولا الى انتاج السيلكون البلوري وهيئة المسح الجيولوجي الجهة المشرفة على مواقع الخامات وشركة الزوراء العامة المتخصصة بأنتاج الخلايا الشمسية لاسيما بعد صدور توجيهات الامانة العامة لمجلس الوزراء بأن تكون شركة الزوراء العامة هي الجهة التي يتم التنسيق معها لنصب محطات توليد الطاقة الشمسية التي تربط تزامنيا مع الشبكة الوطنية لتقليل الحمل بما لا يقل عن 50% من طاقة كل دائرة حيث اصبحت هناك رؤية واضحة للمضي بأتجاه أنشاء مجمع صناعي للسيلكون ليكون رافدا مهما للطاقة الكهربائية النظيفة .
وقد اكد الوزير خلال الاجتماع على ان الطاقة المتجددة اصبحت علامة من علامات الرقي والتحضر في الوقت الذي تتسابق فيه الدول للدخول في مجال الطاقات المتجددة والنظيفة فالعراق يعد من الدول السباقة فيها لولا الظروف غير المستقره التي مر بها حيث بدأ الدخول في مجال انتاج الواح الطاقة الشمسية منذ عام 1981 ، مشيرا الى ان هناك توجها حكوميا داعما بشكل كبير لمشاريع الطاقة المتجددة ما يحتم وضع رؤية مشتركة بين جميع التشكيلات المتخصصة والمعنية بالموضوع لتنفيذ مشاريع الطاقة النظيفة مع ضرورة التوجه نحو الشراكة والاستثمار مع شركات عالمية متخصصة لتطوير تكنولوجيا انتاج الواح الطاقة الشمسية عبر عقد المؤتمرات التخصصية وتشكيل فرق العمل لمتابعة هذا الموضوع وبتوقيتات زمنية محددة.
هذا وقد وجه الوزيربتشكيل فريق عمل برئاسة المستشار العلمي للوزارة الدكتور حمودي عباس وعضوية مدراء الشركات المعنية بموضوع الطاقات المتجددة لغرض تهيئة عرض تقديمي لاستعراض تاريخ صناعة الطاقة الشمسية في العراق والامكانيات المتوفرة من مواد اولية وخبرات متراكمة والمشكلات والمعوقات التي ادت الى تأخر هذه الصناعة والنظرة المستقبلية في هذا المجال ومجالات الاستفادة من الاستثمارات وعقود المشاركة لبناء هذه الصناعة وكذلك اعداد وتهيئة واقتراح جميع القوانين واللوائح التي من شأنها معاضدة هذه الصناعة والتحرك من قبل الشركات العامة المعنية ودوائر مقر الوزارة لغرض استقدام المستثمرين والبنوك الداعمة ماليا وتهيئة جميع المتطلبات المطلوبة لذلك اضافة الى التهيئة للمشاركة في المؤتمرات وورش العمل العالمية والمحلية التي تقام بهذا الشأن داخل العراق وخارجه فضلا عن اعداد دراسات جدوى اقتصادية وعقود مشاركة لغرض بناء طاقات متجددة وحسب توجيه هيئة المستشارين حسب اعمامها الاخير حول طلب تخصيصات مالية في موازنة 2019 لكل وزارة وحسب حاجة الوزارة .
واشار الوزير الى ان العمل يجري بأتجاهين الاول تهيئة عقود مشاركة ودراسات جدوى لغرض بناء منظومات طاقات متجددة وحسب توجيه هيئة المستشارين بموجب اعمامها الاخير حول طلب تخصيصات مالية في موازنه 2019 لكل وزارة وحسب حاجتها والثاني وهو الطريق الاستراتيجي وهو استقدام التكنولوجيا العالمية لغرض استخراج وصناعة السيلكون والاستفادة من كل ما يمكن صناعته من هذه المادة الاولية المتوفرة بكميات كبيرة جدا وبنوعية ممتازة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة