الأخبار العاجلة

«بالوالدين إحسانا» يعيد صاحب شاكر للدراما التلفزيونية

بغداد ـ الصباح الجديد:

باشر المخرج علي الأنصاري بتصوير مسلسل «وبالوالدين احسانا» من تأليف الكاتب سعد هدابي ومن انتاج قناة كربلاء الفضائية وبواقع (27) حلقة تلفزيونية وبمشاركة نخبة من الفنانين العراقيين من شتى المحافظات.

وذكر علي الانصاري في تصريح صحفي، ان «العمل من تأليف الكاتب سعد هدابي ويقع في (27) ساعة تلفزيونية ومن اخراجي ويضم الكثير من الفنانين من شتى المحافظات ونجوم الدراما العراقية».

وبين الانصاري، ان «المسلسل يتحدّث عن عقوق الابناء وتدور احداثه في دار المسنين ويسلط الضوء على معاناة كبار السن والعجزة».

وأضاف الانصاري، «المسلسل يحفز الابناء ويكون درسا لهم من خلال الالتحام الاسري والالتفات حول الأب والأم عبر عرض حلقات تعرض قصص مختلفة تعبر عن الالم الذي يتعرض له الوالدين جراء العقوق من قبل الأبناء».

وأوضح، «العمل يضم أكثر من(40) ممثلا وممثلة من الوسط والجنوب بالإضافة الى ممثلي العاصمة ومشاهد المسلسل تم تصويرها في محافظتي كربلاء وبابل ومن المخطط عرضه في شهر رمضان المقبل».

من جهته اوضح الممثل صاحب شاكر احد الشخصيات البطولية في المسلسل، «ان العمل يحسب الى قناة كربلاء الفضائية كونها داعمة للعمل الدرامي عبر استقطاب فنانين كبار ومن عدة محافظات في الوسط والجنوب».

وأضاف شاكر، «يدخل العمل في إطار الأعمال الاجتماعية يعالج حالات العقوق التي يمارسها الابناء على الاباء وحالات انسانية كثيرة يتطرق لها المسلسل والممتع في هذا العمل ان كل حلقة تتناول شخصية معينة بحد ذاتها تعرضت الى العقوق بمختلف القضايا».

وعلى صعيد متصل اوضح الفنان علي المطوع، عن دوره في المسلسل وكونه يصور ثلاث حلقات وهي شخصية ابو محمد والتي يتعامل مع جحود ونكران الابناء للاباء».

في حين اشار الفنان عبد الجبار الشرقاوي، الى ان «المسلسل يعالج مشكلات تكاد تصيب اغلب المجتمعات وهذا العمل اعتبره خطوة مهمة وكبيرة في الدراما العراقية حيث تناول الجوانب التربوية والإنسانية ومن باب الإصلاح وتوجيه الأبناء إزاء آبائهم الذي أوصت بهم كل الشرائع السماوية».

وبين، أجسد دور ابو مازن وجعلها ثنائية مع الفنان ستار الربيعي عبر الاطار الكوميدي لتخفيف الألم الذي تعانيه الشخصيات في المسلسل».

الفنان ستار الربيعي اعتبر المسلسل خطوة كبيرة ورائدة نحو الدراما الحقيقة وشخصيتي في العمل تشكل ثنائية مع الفنان الكبير عبد الجبار الشرقاوي لخلق عالم خاص داخل دار المسنين لتخفيف وطأة المعاناة».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة