الأخبار العاجلة

عادل إمام ولبلبة معاً في «صاحب السعادة»

دبي ـ الصباح الجديد:

“يُعتبر مسلسل “صاحب السعادة” العمل التلفزيوني الثالث الذي يجمعني بالفنان الكبير عادل إمام وللعام الثالث على التوالي.. أما بالنسبة إليّ شخصياً فهو رابع عمل يُعرض لي على شاشة MBC وهذا أمرٌ يشرّفني!” بهذه العبارة يستهلّ المخرج رامي إمام حديثه عن مسلسل “صاحب السعادة” المّقرر عرضه على MBC خلال شهر رمضان. ولعلّ ما يُلاحظ في كلام المخرج الشاب هو إصراره على التحدّث عن والده الزعيم عادل إمام بصفة الفنان لا بصفة الوالد، وهذا ما يُضفي صفة الاحتراف التلفزيوني على جميع الأعمال التي قدّمها الأب والابن سويّاً خلال السنوات الماضية، ابتداءً من “فرقة ناجي عطاله”، فـ “العرّاف”، ووصولاً اليوم إلى “صاحب السعادة”. وحول هذا التعاون يقول رامي إمام: “لا يكمن السرّ في الرابط الأسري الذي يجمعني بـ عادل إمام بقدر ما يكمن في الكيمياء التي تجمعنا معاً في الأعمال التي نقدمها، فأنا شخصياً أحب العمل مع هذا الفنان الكبير، وهو بدوره وجد فيَّ مخرجاً يرتاح للعمل معه.” وحول طبيعة المسلسل ونوعية المحتوى الدرامي الذي يحمله، يقول رامي إمام: “نقدّم هذا العام كوميديا عائلية بامتياز، بعد أن قررنا الابتعاد عن السياسة.. قد يوحي العمل من خلال عنوانه بأنه ذو طابعٍ سياسي، ولكنه في الحقيقة ذو عمق اجتماعي وبُعد إنساني، فالمقصود بـ “صاحب السعادة” هو الإنسان القادر على نيل القسط الأكبر من السعادة في حياته بغض النظر عن أي ظرفٍ زمانيّ أو مكانيّ.”

ورغم خبرتها السينمائية الطويلة، لا تخفي لبلبة تخوّفها من التجربة التلفزيونية، وهو ما تعتبره طبيعياً، وتضيف في هذا السياق: “لا أخفي بأنني خائفةٌ قليلاً، فأنا جديدة على العمل التلفزيوني، ما يجعلني أشعر بالمسؤولية تجاه المشاهدين، سيّما إذا ما أخذنا في الاعتبار أن العمل سيُعرض على شاشة MBC، ما يجعل من المسؤولية مضاعفة بالنسبة لي وكذلك بالنسبة لكل ممثل في العمل.” وتتابع لبلبة: “.. ولكن ما يمنحني الشعور بالاطمئنان هو العمل إلى جانب الفنان الكبير عادل إمام، فنحن معتادون على العمل معاً في السينما عبر سنوات طويلة قدّمنا خلالها نخبة من الأعمال الناجحة التي ما زال المشاهدون يذكرونها ولله الحمد.”

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة