الأخبار العاجلة

“الشسمه” يصل بغداد.. ومثقفون يحتفون به

بغداد ـ الصباح الجديد:

وصل الروائي العراقي أحمد سعداوي، الفائز بجائزة (البوكر) للرواية العربية العالمية، صباح أمس الاثنين، إلى مطار بغداد، قادما من أبو ظبي.

وكان في استقبال سعداوي عدد من الاعلاميين والأصدقاء.

هذا وأقيم في قاعة فندق “ركن القلعة” مؤتمر صحفي بمناسبة حصول رواية “فرانكشتاين في بغداد” لأحمد سعداوي على جائزة البوكر، وتحدث سعداوي عما جرى في حفل اعلان الفوز بالجائزة والذي اقيم مؤخراً في ابو ظبي.

يذكر أن الأديب العراقي الشاب خطف الأضواء في الحفل الذي احتضنته أبو ظبي مع إعلان جائزة البوكر العالمية للرواية العربية، والتي حصدها عن روايته «فرانكشتاين في بغداد»، التي تنافست مع ست روايات أخرى ضمتها القائمة القصيرة المرشحة للجائزة، وهم بالاضافة الى سعداوي، كل من: السوري خالد خليفة مؤلف رواية «لا سكاكين في مطابخ هذه المدينة»، والروائية العراقية إنعام كجه جي مؤلفة رواية «طشاري»، والمغربيان يوسف فاضل مؤلف رواية «طائر أزرق نادر يحلق معي»، وعبد الرحيم لحبيبي مؤلف رواية «تغريبة العبدي المشهور بولد الحمرية»، والروائي المصري أحمد مراد مؤلف رواية «الفيل الأزرق».

ويعد سعداوي أول روائي عراقي يفوز بالجائزة، بعد أن ترشح عدد من الروائيين العراقيين لها، ووصلوا للقائمة القصيرة، وروايته هي سابع رواية تفوز باللقب منذ انطلاق الجائزة عام 2007.

وترشح عدد من الروائيين العرب إلى القائمة القصيرة والمعروف أن الجائزة العالمية للرواية العالمية أطلقت خلال عام 2007 وهي تدار بدعم من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة والشراكة مع مؤسسة جائزة بوكر في لندن.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة