الأخبار العاجلة

علي لفتة سعيد يفوز بجائزة الرواية العربية بتونس

متابعة الصباح الجديد:

حقق الروائي العراقي علي لفتة سعيد المركز الثاني في مسابقة الرواية العربية التي اقيمت في دولة تونس الشقيقة والتي اقامتها  جمعية الق التونسية بدعم من وزارة الثقافة والتي تحمل عنوان مسابقة “توفيق بكار التونسية للرواية العربية “.

وجاء هذا التتويج خلال مهرجان أقيم في العاصمة التونسية قبل ايام عن روايته “حب عتيق”.

من بين 52 رواية عربية شاركت في المسابقة من مختلف الدول العربية بينهم  38 روائيا و14 روائية. وتحصل الروائي المصري محمد محمد مستجاب من مصر على الجائزة الأولى عن روايته “قمر تعابثه بنات الحور” . فيما فاز ثلاثة روائيين من تونس وهم كل المنوبي زيّود روايته “رسائل مهملة” على المركز الثالث وصفية قم عن روايتها “رجل الضفّتين” على المركز الرابع وحصل على المركز الخامس حسان السالمي عن روايته “الطّيف”. وقد استلم درع الجائزة وعددا من نسخ الرواية التي تم طبعها من قبل ادارة المسابقة القنصل العراقي في تونس لعدم تمكن الفائزين العرب من السفر الى تونس وحضور فعاليات المهرجان بسبب جائحة كورونا.. وقد بررت لجنة التحكيم التي تألفت من الدكاترة محمد القاضي رئيسا ومحمد لخبو عضوا وجليلة طريطر عضوا حصول رواية ( حب عتيق ) على الجائزة الثانية لحبكتها المتينة وبنائها السردي المحكم السبك واستثمارها لمرحلة تاريخية من المراحل التي عاشها العراق هي خمسينيات القرن العشرين، وطرافة التّناول من خلال الاعتماد على اتّخاذ علاقة حب في تفاصيلها وتعرّجاتها مطيّة لعرض نماذج من الشّخصيات ولإبراز حجم الصّراعات السّياسية الدائرة آنذاك وسعي صاحبها إلى التجديد في القوالب السردية المعهودة وتمتين الصلة بين الرواية والتاريخ وقدرة صاحبها على إخراج الأحداث التّاريخية من بوتقة التأريخ إلى رحابة السّرد ومتعة الحكي، بلغة رشيقة غالبا وقدرة على بناء المواقف وجمل تدغدغ المشاعر الإنسانية وتنصب فخاخ التّشويق المتينة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة