الأخبار العاجلة

حكومة البصرة تحذر الشركات النفطية الاجنبية من تسريح العاملين فيها

تشكيل لجنة لاعادتهم الى العمل

بغداد- الصباح الجديد

حذرت الحكومة المحلية في البصرة، امس الجمعة، الشركات النفطية الاجنبية العاملة في البصرة من المخالفات التي ارتكبتها جرّاء التسريح التعسّفي للعمالة البصرية، مبينةً انه تم تشكيل لجنة لاعادة العاملين الذين سرحتهم الشركات النفطية الاجنبية.

وقال النائب الاول لمحافظ البصرة محمد طاهر التميمي، في بيان تلقت الصباح الجديد نسخة منه: “بالنظر الى الظرف الصعب الذي يمر به العراق عموما، ومحافظة البصرة على وجه الخصوص بسبب الوباء نجد اليوم اغلب الشركات الاجنبية العاملة في الحقول النفطية في البصرة قد استغلت هذا الظرف الصعب، وقامت بتسريح عدد كبير من العمالة البصرية بدون اي عذر او مسوغ قانوني”.

واضاف، ان “هذه الشركات لاتزال عقودها سارية المفعول، ومستمرة بالعمل حيث استغلت فترة حظر التجوال، وانهت عمل موظفيها العاملين في الحقول النفطية”.

وبين التميمي انه “من باب المسؤولية ورعاية منا لابناء البصرة وجهنا بتشكيل لجنة من قبل ديوان محافظة البصرة وعضوية الاجهزة الامنية من ذوي الاختصاص لزيارة الشركات النفطية ابتداءا من يوم الاحد القادم وستلزم اللجنة تلك الشركات بقانون العمل العراقي وبتدقيق المخالفات التي ارتكبتها خلال هذه الفترة”.

وطمأن النائب الاول لمحافظ البصرة ابناء المحافظة العاملين في تلك الشركات، بأن “الحكومة المحلية في البصرة سوف تتخذ كافة اجراءاتها القانونية لاعادتهم الى وظائفهم”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة