الأخبار العاجلة

تأجيل مباريات الأسبوع الجاري في دوري الأبطال والـ»يوروبا ليغ»

تعليق منافسات الدوريات الأوروبية الكبرى

العواصم ـ وكالات:

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) اول أمس تأجيل جميع مباريات مسابقتي دوري ابطال اوروبا والدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) الاسبوع المقبل بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.
وأصدر الاتحاد القاري بياناً جاء فيه «عطفاً على القرارات التي اتخذتها حكومات عدة، تم تأجيل جميع مباريات مسابقات الأندية في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم المقررة الأسبوع المقبل».
وكان الاتحاد القاري أعلن الخميس تأجيل مباراتي مانشستر سيتي الإنكليزي وضيفه ريال مدريد الإسباني، ويوفنتوس الإيطالي وضيفه ليون الفرنسي واللتين كانتا مقررتين الثلاثاء المقبل في إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري الأبطال.
وجاء التأجيل غداة الاعلان عن إصابة مدافع يوفنتوس دانييلي روغاني بالفيروس ما دفع ناديه إلى وضع لاعبيه وجهازه الفني رهن الحجر الصحي الذي يخضع له أيضاً كامل أفراد ريال مدريد بعد إصابة أحد لاعبي فريق كرة السلة بالفيروس، ما دفع رابطة دوري كرة القدم الإسباني إلى تعليق مباريات الليغا للمرحلتين المقبلتين على الأقل.
أما المباراتان الاخريان المقررتان في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال، فتجمعان بايرن ميونيخ الألماني مع تشيلسي (3-صفر ذهاباً)، وبرشلونة الاسباني مع نابولي الايطالي (1-1).. وكان الاتحاد الأوروبي دعا الخميس الى اجتماع طارئ يعقد الثلاثاء المقبل لبحث مصير مسابقات الأندية وبطولة كأس أوروبا 2020.
وأوضح الاتحاد في بيان أنه سيعقد عبر تقنية الاتصال بالفيديو اجتماعاً «لبحث رد كرة القدم الأوروبية على تفشي الفيروس (…) في ضوء التطورات الراهنة بشأن انتشار (كوفيد-19) على امتداد أوروبا وتبدل تقييم منظمة الصحة العالمية» التي صنّفت الفيروس الأربعاء وباء عالميًا.
ومن المقرر ان يشارك في الاجتماع ممثلون لكل الاتحادات الوطنية الـ55، إضافة الى مسؤولين عن الأندية وممثلين للاعبين. ومن الاحتمالات المطروحة، إرجاء كأس أوروبا عاما واحدا حتى 2021.
من جانبها، أعلنت رابطة الدوري الانجليزي لكرة القدم «بريميرليغ»، أول أمس، إرجاء المنافسات حتى الثالث من نيسان المقبل، بعد إصابة مدرب أرسنال الاسباني ميكل أرتيتا وجناح تشلسي الشاب كالوم هادسون-أودوي من بين حالات أخرى، بفيروس كورونا المستجد.
وجاء في بيان للرابطة «بعد اجتماع المعنيين ، تقرر بالإجماع تعليق الدوري الانجليزي بنية العودة في 4 نيسان ، رهنا بالمشورة الطبية والظروف».وقال الرئيس التنفيذي للرابطة ريتشارد ماسترز «قبل أي شيء، نتمنى تعافي ميكل أرتيتا وكالوم هادسون-أودوي بسرعة، وجميع المصابين بفيروس كوفيد-19».
تابع «إزاء هذا الوضع غير المسبوق، نعمل بشكل وثيق مع الأندية، الحكومة، الاتحاد الانجليزي لكرة القدم، رابطة الدوري (اي أف أل) ويمكننا طمأنة الجميع ان صحة اللاعبين، الموظفين والمشجعين من أولوياتنا».
من جهتها أشارت رابطة الدوري (إي أف أل) الى ان اجتماعا ضم جميع المعنيين أدى الى «التوافق على تأجيل الكرة المحترفة في إنجلترا حتى 3 نيسان على أقرب تقدير».ويعني تعليق كل الأنشطة الكروية المحترفة، إلغاء مباراتي منتخب انجلترا الوديتين مع إيطاليا والدنمارك في 27 و31 اذار الجاري.
وأعلنت رابطة دوري الدرجة الأولى الإسباني، تأجيل كل مباريات المسابقة لمدة أسبوعين على الأقل، بسبب مخاوف انتشار فيروس كورونا.. وقالت رابطة الليجا في بيان لها: «بالنظر إلى الظروف المعروفة هذا الصباح، والحجر الصحي في ريال مدريد بعد إصابة لاعب سلة في النادي، رأت الرابطة أن الظروف الحالية تستدعي مواصلة المرحلة التالية من بروتوكول العمل لمكافحة كورونا».
وأضافت: «بناءً على ذلك ووفقًا للتدابير المنصوص عليها في المرسوم الملكي 664/1997 المؤرخ 12 أيار، توافق الرابطة على تعليق الجولتين المقبلين من الليجا على الأقل».
كما أعلن الاتحاد الألماني لكرة القدم أنه سيقترح الاثنين التوقف التام لبطولتي الدرجة الأولى والثانية حتى 2 نيسان على الأقل، بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.. وذكر الاتحاد في بيان له ان رئاسة الاتحاد ستقترح يوم الاثنين على الجمعية العمومية وقف مباريات الدوري في درجتيه الأولى والثانية بدءا من الثلاثاء المقبل وحتى 2 نيسان ، بنهاية فترة الاستراحة الدولية».
وفيما يتعلق بمباريات المرحلة السادس والعشرين، المقرر اقامتها خلف أبواب موصدة من الجمعة إلى الاثنين، فإن الاتحاد يحظى راهنا برأي إيجابي من قبل السلطات الصحية.واضاف البيان «الاتحاد والأندية على اتصال دائم بوزارة الصحة الاتحادية والسلطات المحلية (…) والقاعدة هي انه يتعين تطبيق تعليمات هذه السلطات».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة