الأخبار العاجلة

اتحاد الملاكمة يراهن على التفوق في نزالات العالم المؤهلة إلى الأولمبياد

قبضات الشباب تواصل تحضيراتها للمشاركة في بطولة العرب

بغداد ـ فلاح الناصر:

يراهن الاتحاد المركزي للملاكمة على تحقيق النجاح في بطولة العالم المقبلة المقرر ان تقام في فرنسا شهر نيسان المقبل، لكنها تأجلت إلى اشعار اخر بسبب انتشار وباء «كورونا»، وبحسب حديث امين سر اتحاد اللعبة، علي عبد الزهرة، فأن المنتخب الوطني للمتقدمين سيكون منافسا حقيقا وفرصته كبيرة في خطف بطاقات الانتقال إلى الأولمبياد المقبل في طوكيو، مشيرا إلى ان بطولة العالم ستشهد عدم مشاركة العديد من ابطال العالم المتاهلين رسميا إلى الاولمبياد، وايضا سيعوض منتخبنا مشاركته الاخيرة في بطولة آسيا بالاردن التي لم تكن ملبية للطموح برغم الوصول إلى دور ربع النهائي والـ 16، وربما يكون اختيار المعسكر التدريبي الذي سبق البطولة في غير محله، وهذا لا يعني اانا نرمي الخروج من البطولة على شماعة المعسكر او أمور أخرى.
وبشأن تحضيرات منتخب الشباب الجارية استعدادا للبطولة العربية المقرر في مصر، وتأجلت ايضا، اشار عبد الزهرة، إلى ان الاتحاد يسعى لإبقاء اللاعبين في درجة جاهزية من اجل المشاركة الفعالة في البطولة العربية ولكون المنتخب الشبابي سيكون نواة المنتخب الاول في المستقبل القريب.
من جانبه، اشاد مشرف المنتخب الشبابي بالملاكمة، امير العبودي، بالقدرات التي يملكها اللاعبين الذين تم اخيتراهم للالتحاق بالمعسكر التدريبي المتواصل في قاعة المركز الوطني لرعاية الموهبة الرياضية بالملاكمة في المدينة الشبابية ويقام بمشاركة 15 لاعبا بواقع وحدتين صباحية ومسائية، باشراف الملاك التدريبي المؤلف من طارق الحلو وسعيد حاجم وماجد حميد ومحمد عبد الزهرة و عماد عبد الحسين.
واوضح ان المعسكر يشهد حضور اتحاد اللعبة دعما لمعنويات اللاعبين قبل المشاركة في البطولة العربية، بهدف رفع الجاهزية التامة للاعبين والتواصل في التدريبات ورفع اللياقة البدنية ليحافظوا على معدل جاهزيتهم البدنية استعدادا للمحفل العربي المقبل.
من جانبه، اوضح الملاكم الواعد، باقر أمير، ان الطموحات كبيرة في تسجيل الافضل في المشاركات المقبلة بفضل دعم اتحاد اللعبة والتدريبات المتواصلة الجارية بشكل مكثف في قاعة المركز الوطني للموهبة الرياضية باشراف مباشر من اتحاد اللعبة ودعم وجهود المدربين ومشرف المنتخب.
في حين اشار الحكم الدولي، محمد نعمة، إلى انه يحرص على الحضور الى التدريبات وبالتنسيق ومع اتحاد الملاكمة المركزي لاعطاء اللاعبين اخر مستجدات العلم التحكيمي الخاص بقانون الملاكمة من أجل تلافي الوقوع باخطاء وارباكات في البطولات المقبلة، سيما ان الشباب يحتاجون إلى توجيه وثقافة قانونية في علم التحكيم الخاص برياضة الفن النبيل التي تشهد تعديلات جديدة بصورة مستمرة، فضلا على الاعتماد على اللغة الإنجليزية في التعامل مع الطواقم التحكيمية والمشرفين في البطولات، وهنالك مفردات جديدة تطرأ على القانون فيحتاج اللاعب الشاب إلى معرفتها وعدم الوقوع في اخطاء فنية ربما تسهم في ابعاده عن المنافسات او تعرضه إلى الخسارة لكونه لا يعرف المفردات الجديدة الخاصة بالتحكيم في رياضة الملاكمة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة