الأخبار العاجلة

اكتشاف تحفة قيمتها نحو ستة ملايين يورو في مطبخ

الصباح الجديد – وكالات:

أعلن أحد الخبراء الفنيين عن اكتشاف تحفة فنية تعود لعصر النهضة للرسام الإيطالي الشهير تشيمابوي، في مطبخ سيدة فرنسية ببلدة قريبة من باريس.
وتقدر قيمة اللوحة التي تحمل اسم Christ Mocked، والتي رسمها تشيمابوي في القرن الثالث عشر، بين اربعة ملايين وستة ملايين يورو، وفقا لما قاله الخبراء الفنيون.
وأشار الخبراء أن العمل كان مملوكا لامرأة من بلدة كومبيين في شمال فرنسا، وكانت معلقة في مكان بين المطبخ وغرفة الجلوس، فوق موقد للطهو مباشرة.
ويُعتقد أن هذه اللوحة جزء من حجرة كبيرة يرجع تاريخها إلى عام 1280 عندما رسم تشيمابوي، المعروف أيضا باسم سيني دي بيبو، ثمانية مشاهد تصور آلام المسيح وصلبه. وهناك مشهدان آخران من العمل معلقان في المتحف الوطني في لندن.
واعتقدت المرأة الفرنسية، أن اللوحة الفنية مجرد أيقونة دينية قديمة حتى أخذتها إلى دور مزادات محلية لتثمينها.
وتأثر فن عصر النهضة المبكر بنحو كبير بالفن البيزنطي، والذي ما يزال يجري إنتاجه بأسلوب مشابه اليوم على خلفية من الطلاء الذهبي. ومع ذلك، وجدت الاختبارات باستعمال ضوء الأشعة تحت الحمراء أنه “لا جدال في أن اللوحة رسمت باليد نفسها التي رسمت بها الأعمال الأخرى المعروفة لتشيمابوي”، حسبما قال خبير الفن إريك توركين.
ومن المنتظر أن تعرض اللوحة الفنية في دار مزاد Acteon auction house في سينليس، شمال العاصمة الفرنسية باريس، في 27 أكتوبر تشرين الاول المقبل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة