الأخبار العاجلة

خارطة طريق لتنشيط المشهد المسرحي في البصرة

البصرة – سعدي السند:
اقام المركز الثقافي في جامعة البصرة جلسة حوارية بشأن واقع المسرح وسبل النهوض به على قاعة قصر الثقافة والفنون في البصرة.
أدار الجلسة الفنان الدكتور عبد الكريم عبود المبارك مدير المركز الثقافي في جامعة البصرة الذي أكد أن الجلسة ستكون خارطة طريق لحاضر مسرحي تستعيده البصرة وهو جزء من تاريخ هذه المدينة التي حفلت بشتى العلوم والفنون وتميزت وتفردت بالكثير، ما يجعلها حاضرة الثقافة وملتقى الابداع ومحط انظار العالم دائما.
وتابع: نسعى لرسم خارطة لتنشيط المشهد المسرحي، انطلاقا من ان المسرح يساوي الحياة، وان نعمل على خلق قاعدة مسرحية وايجاد ارضية خصبة لهذا التوجه انطلاقا من الرؤية الواعية للمركز الثقافي لجامعة البصرة، والتي تؤكد بناء قاعدة ثقافية توثق روابط العلاقة بين الجامعة والمجتمع وتأسيسا على رسالة المركز الثقافي والتي تنشد بناء انسان متمدن يتحصن بوعي التنمية الثقافية المتحضرة.
تضمنت الجلسة مداخلات كثيرة تناولت جميعها الواقع المسرحي في الماضي والحاضر وأفضل السبل للنهوض به.
وركزت الأحاديث على التاريخ الزاخر لمسرح البصرة، وكيف كان بعض الشباب يمثلون دور المرأة على خشبة المسرح لعدم وجود العنصر النسوي، ويتحقق هذا من خلال الإيمان الحقيقي بقضية المسرح.
وأشاروا الى ضرورة ان تأخذ المؤسسات المعنية دورها في النهوض بالواقع المسرحي مثل جامعة البصرة وقصر الثقافة والفنون في البصرة وتربية البصرة ونقابة الفنانين وغيرها، وأهمية ايجاد قاعات بديلة للقاعة الوحيدة التي هي قاعة عتبة غزوان، وصيانتها، وبناء قاعات للمسرح في معهدي الفنون الجميلة للبنات والبنين في البصرة.
كما أكدوا ضرورة اقامة ورش عمل تخص المسرح، وتفعيل دور الادارة المسرحية والتسويق المسرحي، مع الاهتمام بمسرح الدمى والعرائس.
وفي الختام أكد الدكتور كريم عبود مدير المركز الثقافي في جامعة البصرة بأن الاسبوع المقبل سيشهد اقامة أول لقاء لنخبة من أهل الثقافة والابداع وممثلي المؤسسات التخصصية ليمثلوا اللجنة التحضيرية لخارطة الطريق التي ستحقق الكثير للبصرة ولمسرحها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة