الأخبار العاجلة

غدا.. الزوراء يلاقي ذوب آهن في الجولة الخامسة لدوري أبطال آسيا

غياب 4 لاعبين في صفوف النوارس

بغداد ـ الصباح الجديد:

يغادر فريق الزوراء، ظهر اليوم، إلى محافظة كربلاء، لمواجهة ذوب أهن الإيراني في الجولة الخامسة من دوري أبطال آسيا، وسيدخل الزوراء المباراة بشعار الفوز للحفاظ على حظوظه بالتأهل للدور الثاني.
وقال المدرب المساعد لفريق الزوراء صفاء عدنان، في تصريحات صحفية «مباراة يوم غدٍ أمام ذوب أهن لن تكون سهلة على فريقنا، حيث سنخوض المباراة بغياب 4 لاعبين هم سامال سعيد وحسين الجويد بسبب الإصابة وصفاء هادي ومصطفى محمد بسبب الإيقاف لتلقيهم البطاقات في المباريات السابقة».
وبين أن فريق ذوب أهن متصدر المجموعة، ومستقر بشكل كبير جدا، ويعد من الفرق المتمرسة في دوري الأبطال، لكننا سندخل المباراة بخيار الفوز للحفاظ على آمالنا في التأهل إلى الدور الثاني من البطولة.
وأشار إلى أن الفريق سيخوض يوم غد التدريبات الصباحية في بغداد على أن يتوجه إلى مدينة كربلاء ظهرا تحضيرا لمواجهة الثلاثاء، لافتا إلى أن توقيت المباراة سيكون في التاسعة والنصف مساءً لتزامنها مع شهر رمضان المبارك وهي فرصة كبيرة لجماهيرنا لمؤازة الفريق.
يشار إلى أن الزوراء يحتل المركز الثالث في المجموعة برصيد 4 نقاط فيما يتصدر فريق ذوب أهن المجموعة برصيد 10 نقاط.
وواصل الزوراء نتائجه السلبية، وسقط أمام الكرخ بهدف من دون رد في المباراة التي أقيمت في ملعب الكرخ، لحساب الجولة 25 من الدوري الممتاز.. وسجل هدف المباراة الوحيد، اللاعب ياسر عبد المحسن، ورفع الكرخ رصيده إلى النقطة 49 في المركز الثالث، في حين تجمد رصيد الزوراء عند النقطة 41 في المركز الرابع.
وخطط الكرخ لمباغتة الزوراء، ونجح في خطته بعد أن سجل الهدف في الدقيقة التاسعة، عبر لاعبه المميز ياسر عبد المحسن.
وحاول الزوراء العودة لأجواء المبارة وتعديل النتيجة، حيث مرت رأسية علاء عباس فوق العارضة لتضيع أخطر الفرص.
وتباطأ اللاعب أحمد جلال في استثمار كرة من الجهة اليسرى لتضيع كرة كادت أن تشكل خطرا كبيرا على مرمى الكرخ، لينتهي الشوط الأول بتقدم الكرخ بهدف دون رد.
في الشوط الثاني ضغط الزوراء من أجل العودة للمباراة، لكنه فشل في استثمار الفرص التي حصل عليها، فرد محمد خليل كرة خطرة للمهاجم مهند عبد الرحيم، وأضاع علاء عباس محاولة أخرى بعد ان مرت كرته بجوار القائم، لتنتهي المباراة بفوز الكرخ بهدف دون رد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة