الأخبار العاجلة

بعد ان تحولت الى باربي..ترفض صداقة البشر

الصباح الجديد – وكالات:
بعد سنوات من عمليات التجميل، وإنفاق آلاف الدولارات، حولت امرأة روسية في الـ32 من عمرها، نفسهـا إلـى “باربـي” حيـة، وذلـك بسبـب هوسهـا بتلـك الدميـة.
وأنفقت تاتيانا توزوفا نحو 160 ألف دولار في إطار سعيها للتحول إلى باربي، ولشراء المئات من الدمى لتشكيل أكبر مجموعة من دمى باربي في العالم.
وأوضحت توزوفا أنها لا تملك أي صداقات، لأنها “لا تملك الوقت لذلك”، كون حياتها كلها تتمحور حول “باربي”.
وقالت إن زوجها، الذي يعمل طبيبا، هو صديقها الوحيد، إلى جانب ابنها الذي يبلغ من العمر 11 عاما.
وأشارت توزوفا إلى أنها بدأت باللجوء إلى عمليات التجميل بعد إنجابها طفلها، وتحرص منذ ذلك الحين الظهور دوما بمظهر باربي من خلال مساحيق التجميل والشعر الأشقر.
كما أنهـا لا ترتـدي سـوى ثياب ورديـة اللـون، مما دفـع زوجهـا لشـراء سيـارة زهريـة لهـا تحمـل اسمهـا.
وتستغل توزوفا شكلها في العمل أيضا، إذ تشارك في فعاليات وجلسات تصوير بصفتها “باربي الحقيقية”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة