الأخبار العاجلة

“أسود وأبيض” معرض تشكيلي


 في دار الشهيد سلام الثقافي

حبيب فرج

      بغية تسليط المزيد من الضوء على أعمال الفحم والرصاص والحبر الأسود، أو أي خامة تندرج تحت ذات النطاق “الأسود والأبيض”، نظم كروب فناني خانقين التشكيليين، وبالتعاون مع دار ثقافة الاطفال في خانقين، معرضا تشكيليا مشتركا بعنوان (اسود وابيض).

      ضم المعرض الذي تميز بحضور كبير من المشاركين الذين بلغ عددهم 18 فنانا وفنانة، والمتابعين للفن التشكيلي بالمنطقة، ما يقارب (50) عملا فنيا بشتى الاشكال والعناوين، وذلك على قاعة دار الشهيد سلام الثقافي في خانقين.

      وفي اروقة المعرض التقينا بالفنان التشكيلي عباس محي الدين الزهاوي مدير كروب فناني خانقين التشكيليين، وقال أن فكرة المعرض تعد خروجاً عن المألوف في العروض الفنية التشكيلية، وتمثل ابتكاراً وتجديداً حديثاً بتقديم فن تشكيلي جديد يبرز جماليات اللونين الأسود والأبيض.

      واوضح الزهاوي إن المعرض يقدم المناهج التبسيطية لثمانية عشر فناناً من خانقين، جرى اختيارهم لتشكيل مجموعة متنوعة من الأساليب الفنية، ملتزمة بقاعدة واحدة فقط، الرسم باللونين الأبيض والأسود.

وقالت (نور سمير) احدى الفنانات المشاركات في المعرض، والتي عبرت عن فرحتها بمشاركتها بالمعرض مع نخبة من الفنانين التشكيليين في خانقين: شاركت بلوحة واحدة عن الأم، تمثلت بصورة أم تحمل طفلة في حجرها، تجسيدًا لمعنى الاحتواء، واستعنت بالرصاص والفحم برسم لوحتي.

 وتمنت ان تعاد مثل هكذا معارض من أجل اكتساب الخبرات من الفنانين الأخرين.

     وقال الفنان الشاب نزار كمال أحد خريجي معهد الفنون الجميلة في خانقين: شاركت في المعرض بلوحة تشكيلية تعبر عن براءة المرأة وصراحتها وعفويتها.

     ومن الفنانين المشاركين بالمعرض نذكر (صباح محي الدين الزهاوي، وعباس محي الدين الزهاوي، وزينب الاركوازي، وهند جلال، وسعاد ميكائيل، وديلان سلام، وبيان جليل، وديانة ماهر، وكرار كامران، ونور سمير، وشيفان عمر، ونزار كمال، ودلير حميد، ومينا علي، وشيوه حسين، وجنين ديار، واخيرا ايفان عبد الله فرج)، وجرى توزيع الشهادات التقديرية على المشاركين تقديرا لما قدموه من فن جميل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة