الأخبار العاجلة

فندق بابل روتانا ينضم إلى 3 فنادق أخرى في سوق الضيافة المزدهر بالعراق

عززت وجودها في العراق عبر توليها إدارة فندق جديد في العاصمة بغداد
بغداد _ الصباح الجديد:

عززت روتانا، إحدى الشركات الرائدة في مجال إدارة الفنادق في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وأوروبا الشرقية وتركيا، وجودها في سوق الضيافة العراقي، بعد أن وقّعت مع شركة الإباء اتفاقية إدارة وتشغيل فندق ذي خمس نجوم في العاصمة بغداد بدءا من الأول من شباط / فبراير 2019 وبموجب هذه الإتفاقية الجديدة، ستؤول إدارة وتشغيل فندق بابل الشهير في بغداد إلى مجموعة روتانا تحت اسم فندق بابل روتانا.
ويتميز فندق بابل روتانا بغداد بموقعه الفريد بجانب المنطقة الخضراء التي تتميز بأعلى درجات الأمان، وبالقرب من ضفاف نهر دجلة الشهير، وعلى بعد 30 دقيقة فقط بالسيارة من مطار بغداد الدولي. ويوفر الفندق لضيوفه سواءً المقيمين لفترات طويلة أو قصيرة، أعلى مستويات الراحة في العاصمة بغداد.
ويتميز الفندق بطابعه المعماري الفخم وبحدائقه الممتدة وتصميمه الخلاب والذي يحمل الشكل الهرمي المستوحى من الحضارة البابلية. ويضم الفندق 284 غرفة وأجنحة واسعة وعصرية، مميزة بإطلالات خلابة على أفق مدينة بغداد الرائعة ونهر دجلة المهيب.
وفي تعليق له، قال عماد الياسري، رئيس مجلس إدارة شركة الإباء: «يسرنا أن نتعاون مع روتانا لإدارة فندقنا ذي الخمس نجوم في بغداد، ونحن متحمسون لبدء أعمال ترقية الفندق وتحديثه وفقاً لرؤية ومعايير الشركة. نحن على أتم الثقة بأن شراكتنا مع روتانا ستضفي المزيد من القيمة على تجارب ضيوفنا، وسترتقي بالمعايير بما يناسب الموظفين وشركاؤنا على حد سواء، وستدفع كذلك عجلة النمو في الفندق بشكل أكبر. نحن نتطلع إلى العمل بشكل وثيق مع روتانا من أجل الارتقاء بخدمات الفندق من جهة، والمساهمة بإثراء مشهد الضيافة في العاصمة العراقية من جهة أخرى».
ومن جانبه، قال غاي هاتشينسون، الرئيس التنفيذي بالإنابة في روتانا: «انطلقنا هذا العام بقوة عبر توقيعنا اتفاقية إدارة وتشغيل فندق بابل روتانا بغداد، وهو إنجاز يتماشى بشكل وثيق مع رؤيتنا لتعزيز حضور روتانا في المنطقة وترسيخ دورنا الرائد في قطاع الضيافة».
وأضاف هاتشينسون: «نتيجة لجهود إعادة الإعمار الطموحة، استطاع العراق أن يحرز تقدماً هائلاً أسهم في تسريع عملية التنمية والنمو الاقتصادي، وتحسين البيئة الأمنية في البلاد خلال السنوات القليلة الماضية. وبالمثل، تشهد العاصمة بغداد زيادة كبيرة في أعداد المسافرين من رجال الأعمال والسياح بفضل استقرارها المالي والأمني. ومع هذه العوامل، أصبحت البلاد سوقاً جاذبة للاستثمارات ضمن قطاع الضيافة وغيرها من القطاعات الإقتصادية. في روتانا، سنستمر في الابتكار والبحث عن فرص جديدة لتعزيز حضورنا في هذه السوق المهمة».
وبوصفه إحدى الوجهات المميزة لعشاق الطعام في العاصمة، يضم الفندق أربع مطاعم تقدم تشكيلة متنوعة من أشهى المأكولات العراقية والإقليمية والعالمية، في جلسات أنيقة سواءً بالداخل أو في الهواء الطلق. ولتلبية كافة احتياجات المسافرين من مسافري الأعمال، يضم الفندق مركزاً لرجال الأعمال وغرف اجتماعات مجهزة بالكامل وأماكن مخصصة للفعاليات وقاعة لجميع أنواع المناسبات والتي تتسع لما يصل إلى 600 ضيف. كما يحفل الفندق بمجموعة من المرافق الترفيهية، بما في ذلك ملاعب للتنس، ونادي «بودي لاينز» للياقة البدنية، وأحواض سباحة أولمبية داخلية وخارجية يمكن التحكم بدرجة حرارتها، ومرافق لألعاب الأطفال والمزيد.
وينضم اليوم فندق بابل روتانا إلى الفنادق الثلاثة التي تديرها روتانا حالياً في العراق وهي فندق أربيل روتانا، وفندق أربيل أرجان من روتانا، وفندق كربلاء ريحان من روتانا، ليصل إجمالي محفظتها الفندقية في العراق إلى 838 غرفة. وتخطط روتانا إلى افتتاح فندق روتانا السليمانية خلال الربع الأخير من عام 2019، لتضيف بذلك 240 غرفة فندقية إلى محفظتها المتنامية ضمن قطاع الضيافة بالعراق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة