الأخبار العاجلة

النزاهة النيابية تعتزم فتح 13 ألف ملف فساد معطل منذ 2003

ملف البطاقة التموينية يتصدر اولويات اللجنة للدورة الحالية
بغداد – الصباح الجديد:
افاد عضو لجنة النزاهة النيابية صباح العكيلي امس الاحد، بوجود ١٣ ألف ملف فساد لم يتسم منذ عام ٢٠٠٣ ولغاية الآن، وفيما اشار إلى أن أولويات المرحلة المقبلة فتح جميع تلك الملفات دون خشية أو مجاملة سياسية، قال عضو اللجنة الآخر احمد المشهداني أن ملف البطاقة التموينية يحظى بأولويات عمل اللجنة خلال الفصل الجاري من السنة الاولى للدورة الانتخابية، مبينا ان البطاقة التموينية هي حصة المحرومين والفقراء ولن يسمح التلاعب بها.
وقال العكيلي في تصريح تابعته الصباح الجديد امس إن “هناك ١٣ الف ملف معطل منذ 2003 وحان الوقت لإعادة فتحها ومتابعتها مع الجهات التنفيذية وكشف الجهات والشخصيات المدانة بقضايا فساد مهما كانت انتماءاتهم الحزبية”.
وأضاف أن “أولويات عملنا خلال المرحلة القادمة فتح جميع تلك الملفات دون خشية أو مجاملة سياسية على حساب سرقة أبناء شعبنا”، مشيرا إلى “وجود مشاكل وضغوطات تواجه عملنا في اللجنة”.
وفي السياق قال عضو اللجنة النائب احمد المشهداني في تصريح امس إن “لجنة النزاهة وضعت في اولويات عملها فتح ملف البطاقة التمونية ومتابعة الاموال التي رصدتها الحكومة لوزارة التجارة ومحاسبة الفاسدين على مدى سنوات سابقة”.
وأضاف المشهداني، أن “الفساد كبير في هذا الملف ويحتاج الى متابعة جدية وعدم السماح والتلاعب بها”.
واضاف ان “اللجنة ستتحرك ميدانيا للاطلاع على اسباب عدم اكتمال مفردات البطاقة وعدم توزيعها بوجبة واحدة وبموعد محدد, فضلا عن استغلال الوكلاء للمشمولين بمفرادات البطاقة التموينية من خلال تجزئة المفردات ويتقاضون عن كل مادة سعر وجبة كاملة”.
وكان رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي فائق زيدان أصدر، الاسبوع الماضي، عددا من التوجيهات التي تسهم في سرعة انجاز قضايا مكافحة الفساد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة