الأخبار العاجلة

المصرف العراقي للتجارة يحصل على تصنيف إئتماني معترف به دولياً

بغداد ـ الصباح الجديد:

أكدت وكالة “فيتش” للتصنيف الائتماني، أمس الأحد، تصنيف المصرف العراقي للتجارة عند درجة B- مع نظرة مستقبلية مستقرة، كأول مصرف عراقي يحصل على تصنيف ائتماني معترف به دوليا.
وذكرت الوكالة، في بيان صحافي، أن “هذا القرار جاء نتيجة استمرار جهود المصرف العراقي في تنفيذ برنامجه الشامل للإصلاح الاقتصادي”.
وأضافت فيتش، أن “هناك عدة عوامل رئيسة أدت إلى إجراء تقييم إيجابي للمصرف؛ أبرزها تحسين آفاق النمو وبيئة الأعمال والوضع الأمني، إضافة إلى خفض العجز في الميزانية، وبالتالي الحد من نسبة الدين في الناتج المحلي الإجمالي على المدى المتوسط”.
ولفتت الوكالة، إلى أن “تقييم جميع الشؤون المالية والعمليات المصرفية التي يتعامل بها المصرف العراقي للتجارة جرى وفقاً لمعايير وكالة فيتش المعترف بها عالمياً، والتي تمثل الصحة المالية الشاملة للمصرف، مع التركيز على التقارير المالية وإدارة المحفظة المالية والربحية والتنويع، إضافة إلى السيولة والإيرادات والعوامل المصرفية الأخرى”.
من جهته، قال رئيس مجلس إدارة المصرف العراقي للتجارة، فيصل الهيمص، إن “المخاطر على التصنيف متوازنة في الوقت الحالي”، مشيراً إلى “أهمية دور الاستقرار الأمني في البلاد خلال الآونة الأخيرة في تحسين مؤشرات الاستثمار الأجنبي وتعافي السوق التجاري”.
وأضاف الهيمص، أن “قوة الميزانية العمومية وارتفاع مستوى الربحية في أعمال المصرف إلى جانب السيولة وستراتيجية التنويع في قطاع الشركات والتجزئة أكدت على ازدياد معدلات النمو وفرص العمل الناتجة عنه، وعلى ارتفاع الجدارة الائتمانية للاقتصاد العراقي، وجودة الخدمات المقدمة للمواطن العراقي”. ووفقا للبيان، بلغ “إجمالي قيمة أصول المصرف العراقي للتجارة في نهاية عام 2017 نحو 19.3 مليار دولار، وبلغ صافي الربح 362.43 مليون دولار”. ويملك المصرف العراقي للتجارة شبكة فروع محلية تتكون من25 فرعا في عموم العراق، مع 122 جهاز صراف آلي وإيداع نقدي.
وتأسس المصرف العراقي للتجارة في عام 2003، ويستحوذ على نحو 80% من أعمال التمويل التجاري في العراق. ويحتل المصرف المرتبة الأولى بين البنوك العربية من حيث معدل التكلفة إلى الدخل والمرتبة 332 عالمياً على جانب رأس المال من الدرجة الأولى.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة