الأخبار العاجلة

مجلس بغداد يتوعد مستغلي”أراضي الدولة

بغداد- الصباح الجديد:
أكد مجلس محافظة بغداد، أمس الأربعاء، أن الكثير من الأراضي العائدة الى الدولة تم استغلالها وبناء المنازل فيها وتحويلها الى مناطق سكنية بصورة غير رسمية، مؤكدا ان تلك الاراضي ستبقى غير رسمية وسيتم محاسبة من يسكن فيها عاجلاً ام آجلاً.
وقالت عضو المجلس جسومة الازيرجاوي في تصريح امس “الكثير من المساحات الفارغة داخل المناطق السكنية والتي وضعت ضمن التصميم الاساس على انها ملاعب او متنزهات او مراكز صحية تم استغلالها من بعض المنتفعين وبيعها الى المواطنين من دون سند او وثيقة قانونية”.
واضافت الازيرجاوي ان “الاراضي التي تم استغلالها لغرض البناء بصورة غير رسمية، سيكون لها يوم من الحساب والمساءلة القانونية، لأنها اراض تابعة للدولة وغير مخصصة للسكن”.
موضحة ان “هناك جهات متنفذة تعمل على استغلال مثل تلك الاراضي والانتفاع من إيراداتها من خلال تقطيعها وبيعها على المواطنين بمبالغ كبيرة على انها اراضي سكنية”.
وبينت ان “بغداد تحتوي على الكثير من المساحات الفارغة داخل المناطق السكينة، وتم استغلالها بشكل صحيح عبر الاتفاق مع الجهات التابعة لها، واستئجارها لمدة من الزمن لغرض تطويرها واستغلالها كملاعب او متنزهات او مرافق ترفيهية”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة