الأخبار العاجلة

التجارة تؤكد اعتمادها على المنتج الوطني للعامين الماضيين

نسعى للتعاقد وتوريد الحنطة من مناشئ عالمية
بغداد – الصباح الجديد:

اعلنت وزارة التجارة اعتمادها على المنتج الوطني من الحنطة للعامين الماضين نتيجة الازمة المالية وضعف السيولة النقدية وعدم توقيع عقود مع مناشئ عالمية .
واوضحت الوزارة في بيان لها بأن عملت على مواجهة التحديات وظروف الازمة المالية من خلال الاعتماد على المنتج الوطني من الحنطة وما تتسلمه مواقع الوزارة ضمن الحملة التسويقية لمحصول الحنطة في جميع المحافظات وهي خطوة ايجابية ومهمة للاعتماد على المنتج الوطني وتدارك الازمة المالية التي تواجه البلاد بسبب انخفاض اسعار النفط العالمي .
وقالت الوزارة في بيانها ان هناك اجراءات سريعة للتعاقد وتوريد الحنطة من مناشئ اميركية او استرالية او كندية وقد حصل تنسيق من خلال السفارات والملحقيات التجارية لتلك الدول بغية حقها للمشاركة في المناقصات التي تجريها الوزارة اسوة بالشركات التي تطرح عروضها على ان يتم اختيار افضل العروض والتي تلبي الشروط والضوابط التي تعمل بها شركات الغذاء .
واضاف البيان ان الوزارة استدركت النقص الحاصل في بعض المحافظات وبدأت خطة لمناقلة كميات موجودة في مخازن المحافظات الشمالية وتمت معالجة الموقف بصورة ايجابية من خلال لجان اشرفت على عمليات المناقلة وحتى وصولها الى مطاحن المحافظات .
واشار بيان الوزارة الى ان الوضع الان جيد خاصة في محافظات البصرة وذي قار والعمارة ومحافظات اخرى في الوسط والجنوب كانت يؤشر فيها حاجة الان ان الحال تغير الان واصبحت الامور جيدة ولا توجد ادنى حالات قلق في هذا الجانب ، مشددا على استغلال البعض للوضع المالي التي تمر به البلاد ليوجه النقد للوزارة وهو يدرك انها لم تتسلم الميزانية التي تتيح لها اجراء تعاقدات او مناقصات لتوريد المفردات الغذائية الامر الذي اضطرها للاعتماد على المنتج الوطني من الحنطة والسكر وسوف يعتمد لاحقا على زيت الطعام من المنشأ العراقي بعد استكمال معامل تصنيعه خلال الشهرين المقبلين .
واكد بيان الوزارة ايضا على ان الوزارة وقعت مؤخرا عقودا لتوريد زيت الطعام بكمية 40 الف طن من مناشئ متعددة وقد تصل الى البلاد خلال الايام المقبلة لمعالجة النقص في هذا النوع من المفردات .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة