الأخبار العاجلة

خرائط المسلحين في العراق “جاهزة” لدى واشنطن

بيروت – وكالات:

كشف تقرير صحافي، أن خرائط تنظيم “داعش” في سوريا والعراق صارت جاهزة ويتم تحديثها بشكل مستمر عبر ما تقدمه الاستخبارات الأميركية.

وقال التقرير، إن “خرائط أهداف داعش في سوريا والعراق صارت جاهزة، ويتم تحديثها بشكل مستمر عبر ما تقدمه الاستخبارات الأميركية. يخلص أحد المسؤولين إلى القول: بالتأكيد هناك حزمة خيارات متوفرة للرئيس لجهة أهداف داعش، ويمكنها أن تخدم الدفاع عن مصالح الولايات المتحدة”.

واضاف التقرير “يبقى السؤال: ما هي المحددات التي سيجد البيت الأبيض أنها تستوجب إطلاق عمل عسكري؟ هنا يقدم المسؤولون الأميركيون إجابات فضفاضة. تضيق المحددات حينما يريدون التأكيد على أن الخيار العسكري موجود لدى الضرورة، فيما تتسع حينما يريدون تجنّب الحديث عن جدول زمني”.

وبحسب التقرير “يشدد المسؤولون الأميركيون على مدى أهمية عمل المستشارين، لكنهم مع ذلك يؤكدون على أن الزيادة التي جرت في عمل الاستخبارات العسكرية، وهو الآن مزيج من طائرات مع ومن دون طيار، جعلت القيادة العسكرية الأميركية قادرة الآن على مدار الساعة على تغطية مناطق العراق التي تهمنا، حيث تكمن فعالية داعش”.

وخلص التقرير الى القول “قطعت الإدارة الأميركية المجال أمام التكهنات والشكوك: إذا تقرر القيام بعمل عسكري ضد داعش، حينها ستستهدف الطائرات والوحدات الخاصة الأميركية الأراضي العراقية والسورية. الخطط التي تم تزويد البيت الأبيض بها، في حال قرر التحرك، لا تعيقها أي حدود جغرافية. هذا الكلام من فم مسؤولين كبار في الإدارة الأميركية”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة