الأخبار العاجلة

الصناعة تطرح أجهزة تعمل بالطاقة الشمسية قريباً

لتخفيف الضغط على الطاقة الكهربائية

بغداد – ضحى محمد:

اكد مدير عام شركة المنصور العامة غازي كريم عباس أحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن الاتفاق مع وزارة الكهرباء لغرض ابرام عقد يتضمن جمع الالواح الشمسية الموجودة في شوارع بغداد واجراء اعمال الفحص والتأهيل ونصبها لغرض تشغيلها بصورة تتزامن مع المنظومة الكهربائية . 

وقال في تصريح لوفد المكتب الاعلامي في الوزارة ان الشركة تمتلك خطا متكاملا لانتاج الواح الطاقة الشمسية ذات منشأ ايطالي وهو يعمل بمواصفة شركة سيمنز الالمانية ، مشيرا الى ان هذه الالواح قدرة (90 واطا- 250 واطا ) وهو ما معمول به عالميا وللشركة ملاك هندسي وفني متخصص بنصب الواح ومنظومات الطاقة الشمسية وصيانتها موقعيا وبشكل دوري وهذا ما لمسته وزارة الكهرباء من كفاءة الالواح ومنظومات الطاقة الشمسية والتي اثبتت نجاحها في المواقع التي تم تجهيزها ونصبها فيها ، مبينا بان منظومة الطاقة الشمسية هي منظومة متكاملة ذات تصميم متميز وعمر تشغيلي طويل عكس الالواح والمنظومات المستوردة التي تمتاز بقلة كفاءتها وعمرها القصير . وبين كريم ان الشركة كونها الرائدة في مجال تصنيع الواح الطاقة الشمسية والمواصفات العالمية التي تعتمدها والخبرات والكفاءات العاملة فيها فقد تم منحها تخويل منح شهادة فحص للجهات المتعاقدة خارجيا في مجال الواح الطاقة الشمسية من قبل الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية واعتمادها كجهة فاحصة في هذا المجال . 

واشار الى تشكيل فرق عمل مشتركة بين الشركة ووزارة الكهرباء لوضع آلية معينة لطرح السخان الشمسي الى المواطنين لغرض تخفيف الثقل الكبير على الطاقة الكهربائية ، مبينا انها تسير بخطوات عملية متقدمة في هذا المجال ويجب ان يكون استعمال السخان الشمسي من قبل المواطن العراقي على وفق قوانين تلزمه بالاستعمال حيث ان في وقت سابق طلب وزير الكهرباء من الشركة اعداد دراسة متكاملة عن السخان الشمسي من حيث الكلف والاسعار والجدوى الاقتصادية لغرض انشاء خط صناعي لانتاج السخانات الشمسية . 

على الصعيد ذاته نفذت الشركة العديد من مشاريع الطاقة الشمسية منها توقيعها عقدا مع هيئة البحث والتطوير الصناعي احدى شركات الوزارة الشقيقة لغرض تجهيزهم بـ (565) من الواح الطاقة الشمسية ذات قدرة (250) واطا وحسب المواصفات الفنية المطلوبة بكلفة بلغت 367 مليون دينار اضافة الى توقيعها عقودا عدة مع وزارة النفط/شركة توزيع المنتجات النفطية لتجهيزها بمحطات حماية كاثودية تعمل بالطاقة الشمسية والتي تستخدم لحماية الأنابيب الناقلة للنفط والحفاظ عليها من التصدي والتآكل عبر التقادم بالزمن ورطوبة الأتربة اضافة الى تجهيزها بمنظومات انارة تعمل بالطاقة الشمسية خاصة وان مشاريع وزارة النفط تكون في مناطق نائية بعيدة عن مصادر الطاقة الكهربائية مبينا ان نجاح هذه العقود نتيجة للخبرات المتراكمة في مجال تطبيقات الطاقة الشمسية ومواكبتها للتطورات العلمية والتكنولوجية المتطورة وانها مستمرة بتنفيذ وتقديم كل ماهو جديد ومتطور واعتماد الاساليب والتكنلوجيا الحديثة في العمل الذي يؤدي الى النهوض بالصناعة العراقيـة . 

على صعيد متصل قامت شركة الربيع العامة التابعة لوزارة الصناعة والمعادن بانتاج البوردات الكهربائية على وفق المواصفات المطلوبة لوزارة الكهرباء.

وقال عبد الرزاق حمد عطية مدير عام الشركة لقد تم استحداث خط جديد لانتاج البوردات الكهربائية (250-400) أمبير والتي يستفاد منها في حماية المحولات الكهربائية من التيار العالي , بكلفة (3) مليارات دينار ضمن تخصيصات الخطة الاستثمارية لعام (2013) البالغة 10 مليارات دينار بطاقة انتاجية (60) بوردا لوجبة عمل واحدة , لافتا أنه سبق ان تعاقدت الشركة على تجهيز كهرباء الفرات الاوسط بـ (3) الاف بورد وتم تجهيز نصف الكمية, داعياً وزارة الكهرباء من خلال أبرام عقود التجهيز ومنها البوردات الكهربائية وتفعيلها ضمن نطاق الخدمة , في الوقت نفسه ايضاً دعا الجهات الحكومية بفرض الضرائب على المنتجات الاجنبية الوافدة الى البلد التي لاتحمل المواصفات القياسية. وأضاف لدينا معمل لانتاج الاعمدة الكهربائية المدورة والمشبكة ويعمل بطاقة انتاجية (24) عمودا لوجبة عمل واحدة بقياس (9-11) م وتم تنفيذ ثلاثة عقود تجهيز لصالح وزارة الكهرباء وعقد تجهيز أخر لصالح محافظة ديالى على شكل دفعات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة