الأخبار العاجلة

واشنطن تدرس منح قروض لمساعدة الشركات النفطية

الصباح الجديد ـ وكالات:
أعلن وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشن أن البيت الأبيض يدرس منح قروض لشركات القطاع النفطي المتضررة مباشرة جراء هبوط أسعار النفط. وانهارت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي في 20 نيسان وتحولت إلى سلبية للمرة الأولى في التاريخ.
وقال منوشن لشبكة فوكس نيوز إن هذا خيار “ندرسه عن كثب”، مؤكدا في المقابل أن الإدارة الأميركية لن تقوم بـ”أي عملية إنقاذ مالي لا يستفيد منها المساهمون”.
وطلب الرئيس دونالد ترامب من إدارته وضع خطة مساعدة طارئة لقطاع الغاز والنفط، وذلك بعد يوم على انهيار أسعار عقود الخام الأميركي إلى أدنى مستوى في تاريخها مع انزلاقها إلى المنطقة السلبية.
وكتب ترامب حينها في تغريدة على تويتر: ”لن نخذل أبدا صناعة النفط والغاز الأميركية العظيمة. أصدرت تعليماتي إلى وزير الطاقة ووزير الخزانة لصوغ خطة ستتيح أموالا حتى تكون هذه الشركات والوظائف المهمة جدا آمنة لوقت طويل في المستقبل“.
وأدت تدابير الحجر المنزلي المفروضة لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد إلى شل قطاع النقل والمصانع في جميع أنحاء العالم، ما أدى إلى انهيار الطلب على الطاقة.
وكان منوشن قد أعلن خلال مؤتمر صحافي ردا على سؤال بشأن إمكانية أن تستحوذ الحكومة الأميركية على حصص في شركات قطاع الطاقة لقاء منحها مساعدات مالية، أن هذا من الخيارات المطروحة.
وتحولت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي في 20 نيسان، إلى سلبية للمرة الأولى في التاريخ لتنهي الجلسة عند ناقص 37.63 دولار للبرميل مع إقبال المتعاملين على البيع بكثافة بسبب امتلاء سريع لمنشآت التخزين في المركز الرئيس للتسليم في كاشينغ بولاية أوكلاهوما.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة