الأخبار العاجلة

حليب الإبل يجتاح الأسواق

الصباح الجديد – وكالات:
يستهلك البشر حليب الإبل منذ 6000 عام، ليزداد الطلب العالمي عليه في السنوات الأخيرة على الرغم من سعره المرتفع.
ويباع اللتر الواحد من حليب الإبل بنحو 15 دولارا في أستراليا، أي ما يعادل عشرة دولارات اميركية، ما يجعله أغلى من حليب الأبقار بـ12 مرة.
وتعد أستراليا في مقدمة البلدان المنتجة لهذا النوع من الحليب، حيث دخل هذا الحيوان إلى الأراضي الأسترالية في أربعينيات القرن الماضي، ليسهم باكتشاف مناطق واسعة من البلاد.
وتم افتتاح أول مصنع لإنتاج ألبان الجمال في أستراليا في عام 2014، وفي عام 2016 أنتجت البلاد نحو 50 ألف لتر من حليب الإبل.
وتعد بلدان الصين وأميركا أسواقا مستقبلية لهذا النوع من الحليب.
ويزداد الاهتمام بتناول حليب الإبل للفوائد الصحية التي يحتويها، اذ يتفوق على حليب الأبقار باحتوائه على نسب أكبر من فيتامين “ج” و “ب ” إضافة الى الحديد والكالسيوم والمغنيزيوم والبوتاسيوم.
الأمر الذي يساعد على التخفيف من الحساسية الغذائية، إضافة لكونه علاجا جيدا للذين يعانون من مرض السكري ويعانون من مشاكلات هضمية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة