الأخبار العاجلة

الصناعة تبحث مع شركة الجود التعاون لانتاج الادوية والمعقمات البيطرية

لتلبية حاجة السوق العراقية والتصدير لهذه المنتجات

بغداد _ الصباح الجديد :

بحثت هيئة البحث والتطوير الصناعي احدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن مع شركة الجود لتكنولوجيا الزراعة الحديثة التعاون المشترك لانتاج الادوية والمعقمات البيطرية .
وقال مصدر مخول في الهيئة بأن وفدا متمثلا بمركز بحوث وانتاج الادوية البيطرية قام بزيارة الى شركة الجود لتكنولوجيا الزراعة الحديثة وبحث امكانية العمل المشترك لانتاج الادوية والمعقمات البيطرية لتلبية حاجة السوق العراقية والتصدير لهذه المنتجات .
ولفت المصدر الى ان وفد الهيئة ناقش ايضا خلال لقائه مدير شركة الجود عددا من المشاريع المهمة في انتاج الادوية البيطرية وامكانية التعاون المشترك في هذا المجال حيث استعرض الوفد امكانيات مركز بحوث وانتاج الادوية البيطرية ومايمتلكه من خبرات علمية وعملية وامكانيات مختبرية خاصة ببحوث وانتاج الادوية البيطرية وعدد من البحوث المنجزة في المركز وابدى الاستعداد للتعاون لغرض الانتاج وتقديم دراسة جدوى بهذا الخصوص والعزم على تسجيل الادوية البيطرية التي يمكن انتاجها حيث سبق للمركز تجهيز وزارة الزراعة والقطاع الخاص بكميات من هذه الادوية فيما اكد مدير شركة الجود على اهمية التعاون على وفق آلية يتم الاتفاق عليها.
واضاف المصدر بأن وفد الهيئة قام ايضا بجولة في جميع مرافق شركة الجود واطلع عن كثب على آلية العمل والانتاج كما زار الحقول الخاصة بشركة الكفيل للاستثمارات العامة واستعرض امكانيات المركز المذكور في تحضير عدد من المستحضرات الخاصة بالادوية البيطرية والبحث في امكانية التعاون المشترك لانتاجها واستعمالها بشكل مباشر للحيوانات والطيور خاصة بعد تأكيد الاطباء البيطريين في الحقول على اجراء عدد من التجارب على المستحضرات الخاصة بمركز الادوية البيطرية في الهيئة وقد اثبتت فعاليتها الجيدة.
على صعيد اخر انجزت الشركة العامة للتصميم وتنفيذ المشاريع احدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن اعمالها في محطة كهرباء الصابيات التحويلية لصالح وزارة الكهرباء ضمن مشروع المحطات التحويلية.
وقال مصدر مخول في الشركة ان الشركة الفنية والهندسية انجزت تنفيذ الاعمال المدنية في محطة كهرباء الصابيات التحويلية بالكامل وتسليمها تسليما اوليا الى الجهة المستفيدة ضمن الجدول الزمني المخطط له ، مؤكداً ان للمحطات اهمية خاصة تتمثل في حل مشكلة الاختناقات في الشبكة الوطنية ، سيما في موسم الصيف وارتفاع درجات الحرارة اكثر من معدلاتها في بعض الاحيان ، مبيناً ان العمل في الموقع قد واجه بعض المعوقات والمشكلات في المراحل الاولى من تنفيذه وتمكنت الشركة من تذليلها وتجاوزها والتغلب عليها بجهود ملاكاتها الهندسية والفنية. واضاف المصدر ان ملاكات الشركة تواصل اعمالها في موقع محطة كهرباء الابراهيمية حيث تم صب الاساس الحصيري لبناية السيطرة والتشغيل بكمية (555 ) مترا مكعبا ، في وقت تواصل ملاكات الشركة ايضاً اكمال اعمال تنفيذ محطة كهرباء الشهيد عبد العباس المرحلة الثانية الذي تنفذه الشركة لصالح الشركة العامة للانظمة الالكترونية احدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن .
واوضح المصدر ان العمل يشمل اعمالا مدنية وميكانيكية تتضمن اكمال اسس بناية القدرة واعمال التحشية تحت الاعمدة واعمال التقطيع بالطابوق لغرض انشاء حمامات وغرفة البطاريات اضافة الى اعمال اسس هياكل المداخن واسس بناية التسخين الحراري واكمال اعمال بناية الحرس وبناية معالجة الوقود فضلا عن اكمال اعمال القابلوات وتجهيز وصب اغطية الخنادق وتنفيذ خندق الكيبلات وتجهيز وتركيب اغطية حديدية للقنوات واعمال شبكة الانابيب وقنوات لمياه الامطار والمجاري وربط شبكة مياه الامطار مع شبكة خارج المحطة فيما تتضمن الاعمال الميكانيكية اكمال تنصيب المحرك وتنصيب هياكل ومعدات بناية القدرة وبناية معالجة الوقود ، مؤكدا ان العمل يجري بوتيرة متسارعة لانجاز الاعمال ضمن السقف الزمني المحدد والبالغ (315) يوما.
من جانبها بحثت الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن أطر التعاون المشترك مع وزارة الموارد المائية.
وأفاد مصدر مخول في الشركة أن معاون مدير عام الشركة المهندس حسين أحمد محمود استقبل وفدا من مقر وزارة الموارد المائية بحضور مدير مصنع السيارات ومدير قسم التسويق في الشركة حيث جرى مناقشة عدد من القضايا التي تصب في مصلحة الطرفين ، مشيرا إلى ان الوفد الزائر اجرى جولة ميدانية في معمل الشاحنات ومعمل الأبدان ومخزن الإنتاج الجاهز للإطلاع على الخطوط الإنتاجية والآليات المتوفرة داخل الشركة مبديا إعجابه بالامكانيات المتوفرة والرغبة بشراء خزانات مياه وخزانات وقود وناقلة (٦٠ طنا ) وحفارات برمائية وحفارات اعتيادية.
ولفت المصدر الى انه سبق أن جهزت الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات وزارة الموارد المائية بعدد من الآليات والمعدات والبالغة (180) شاحنة اسكانيا متعددة الأنواع ومازالت بالخدمة ومؤدية للغرض بشكل جيد جدا بحسب ماقاله مسؤول الوفد الضيف.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة