مفوضية حقوق الإنسان: الحكومة تجاهلت توصياتنا بشأن كري الأنهار

أكدت عدم وجود آليات واضحة للتعامل مع أزمة السيول

بغداد – وعد الشمري:
انتقدت المفوضية العليا لحقوق الانسان، أمس الاحد، آليات تعامل الحكومة مع ازمة السيول، وحملتها مسؤولية عدم وضع حلول استباقية لمواجهة هكذا حالات طوارئ، لافتة إلى تجاهل مقترحاتها بشأن كريّ الانهر وترميم ضفافها.
وقال نائب رئيس المفوضية علي الشمري في حديث إلى “الصباح الجديد”، إن “العراق اصبح في موجة كاملة من الانتهاكات والمشكلات في مجال حقوق الانسان، ولم نلمس اي معالجة لها لغاية الان”.
وأضاف الشمري، أن “سيول المياه بدأت تهاجم اغلب المحافظات خاصة في واسط وميسان وصولاً إلى البصرة”.
وأشار، إلى أن “المعلومات المتوفرة لدينا تفيد بأن طفلتين غرقتا مؤخراً في مدينة الكوت بسبب السيول”.
ولفت الشمري، إلى أن “المفوضية قدمت توصيات إلى الحكومة بضرورة كري النهر مسبقاً قبل هذه الاحداث وترميم اكتافه لاسيما في محافظات الوسط والجنوب”.

مقالات ذات صلة