الأخبار العاجلة

ماي تطالب الاتحاد الأوروبي تأجيل «طلاق» بريطانيا

الصباح الجديد ـ وكالات:
طالبت الحكومة البريطانية بروكسل تأجيل موعد خروج المملكة من الاتحاد الأوروبي حتى 30 حزيران المقبل، وذلك لإعطاء فرصة للمشرعين البريطانيين المنقسمين بالتوصل إلى توافق بشأن الانسحاب.
وقالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في رسالة وجهتها إلى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، إن “المملكة تقترح أن تنتهي فترة الخروج في 30 حزيران”، مشيرة إلى أن بلادها ستخرج قبل هذا الموعد في حال توصل البرلمان البريطاني إلى توافق بشأن “بريكست”.
وأضافت ماي، أن الحكومة البريطانية تريد الموافقة على جدول زمني يسمح للمملكة المتحدة بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي قبل 23 أيار، وهو موعد إجراء الانتخابات البرلمانية في الاتحاد الأوروبي، لكنها ستواصل اتخاذ الاستعدادات لإجراء هذه الانتخابات إذا لم تستطع الخروج من الاتحاد قبل موعدها.
من جهته كشف مسؤول أوروبي رفيع المستوى عن أن رئيس البرلمان الأوروبي سيقدم إلى دول الاتحاد الأوروبي سيناريو إرجاء “مرن” لبريكست لمدة يمكن أن تصل إلى 12 شهرا.
وتجري حكومة تيريزا ماي والمعارضة في بريطانيا حاليا مناقشات لتجنب خروج المملكة المتحدة من دون اتفاق، لكن حتى الآن لم يتم التوصل إلى نتيجة بعد.
وستعقد قمة استثنائية للاتحاد الأوروبي في 10 نيسان في بروكسل لمناقشة مسار عملية خروج بريطانيا من الكتلة الأوروبية.
وكان مجلس النواب البريطاني (العموم) صوت يوم الجمعة الماضي ضد صفقة خروج بريطانيا “بريكست” وذلك للمرة الثالثة.
لكن مجلس العموم البريطاني صوت الأسبوع الجاري بأغلبية صوت واحد لصالح قانون يجبر تيريزا ماي على السعي نحو تأجيل موعد الخروج من الاتحاد الأوروبي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة