الأخبار العاجلة

أطفال البصرة ينجزون مشروع بسمة طفل

سعدي السند
اقام المركز الثقافي في جامعة البصرة بالتعاون مع كلية التربية للبنات، مشروع “بسمة طفل” بمشاركة التلاميذ البصراويين الذين جاءوا من عدة مدارس بعد أن اختارتهم شعبة النشاط المدرسي في تربية البصرة لإنجاز هذا المشروع.
الدكتور ساجد سعد حسن رئيس جامعة البصرة الذي افتتح المشروع قال: ان جامعتنا وفي ضوء اهتمامها بالجانب الثقافي تتواصل بإقامة الانشطة والفعاليات المتعددة في خطة أعدها المركز الثقافي في جامعتنا على وفق منظور ممنهج مترابط الهدف والرؤية، ومنسجم مع رسالة ودور الجامعة التي تتجسد بنقل المعرفة وتحريك مستوى الوعي في المحيط المجتمعي.
وتابع: يتجدد هذا العطاء بلون آخر وبعنوان “بسمة طفل” لان الطفولة روح الحياة وعطرها وابتسامتها، والعناية بالطفولة، مطلب اساس ومهم ببناء المجتمع، اذ ان زراعة بذور القوة وفعل الخير والعطاءات الطيبة ونقاء الابداع وحب العمل والدراسة والتفوق والانسجام الاحلى مع روح المواطنة، خطوات مهمة، يجب أن نكون ونبقى أهلا لها على طريق انشاء جيل ينتظره الكثير لمواصلة المسيرة وبناء الغد الجميل.
من جانبها قالت الدكتورة امل عبدالرزاق المنصوري عميد كلية التربية للبنات في الجامعة: من اجل ان تأخذ الجامعة دورها الحقيقي في تنمية المجتمع نضع يدنا مع المركز الثقافي للجامعة لنحقق معا هدفنا التربوي والانساني في بناء الوطن العزيز، وان مهرجان الطفولة هذا يعد خطوة مهمة ببناء الطفل وتنمية مواهبه حيث يدوّن الاطفال ابداعاتهم برسم صور الفرح والنصر والواقع عبر تفاعلهم وانسجامهم مع اساتذتهم في الفن التشكيلي، وبأشراف معلميهم ومدرسيهم والمشرفين التربويين في مديرية تربية البصرة.
وفي كلمة له قال الدكتور عبد الكريم عبود عودة مدير المركز الثقافي في جامعة البصرة: ان الطفولة عالم البراءة والطيب والنقاء والطهارة، عالم تتحرك فيه روعة المحبة لتحقيق الجمال، وهانحن في هذا المكان نعزز احلام اطفالنا عبر مشروع بسمة طفل.
وأضاف: مشروعنا هذا اختار فئة الاطفال من اعمار متباينة ومراحل دراسية متعددة ليؤسس علاقة مابين المدرسة اولا والاسرة ثانيا والمجتمع ثالثا، وتأتي الخطوة هذه ضمن منهاج المبادرة الثقافية الجامعية التي أطلقها رئيس الجامعة وتبناها فعلا وتجسيدا المركز الثقافي في الجامعة.
وأظهر الأطفال المشاركون في المشروع قابلياتهم الابداعية برسم لوحة كبيرة مشتركة تمثل البراءة والنقاء بأشراف النشاط المدرسي في مديرية تربية البصرة الذين سجلوا شكرهم وتقديرهم للجامعة ولمركزها الثقافي، ولكل من عمل على انجاح هذا المشروع المميز.
وفي نهاية الحفل وزع رئيس جامعة البصرة شهادات على المشرفين تقديرا لمشاركتهم، وهدايا للأطفال وسط بشائر الفرح التي سادت المكان.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة