الأخبار العاجلة

احمد علي: منهاجي المقبل يتضمن إدارة مواجهتين في تصفيات المونديال

الحكم الدولي بكرة السلة يواصل مشاركته في بطولة دبي
بغداد ـ فلاح الناصر:

يواصل حكمنا الدولي بكرةالسلة، احمد علي، مشاركته في إدارة مباريات ضمن بطولة دبي الدولية بنسختها الـ 30، الجارية احداثها للمدة من 1 ـ 9 شباط الجاري في قاعة نادي شباب الأهلي في دبي التي تشارك 10 فرق بين منتخبات واندية وزعت إلى مجموعتين هي المجموعة الاولى وضمت (الجامعة الاميركية ومايتي سبورتس الفلبيني والهومنتمن اللبناني ومنتخب الإمارات ونادي الوحدة السوري)، فيما تألفت المجموعة الثانية من( منتخب الأردن ونادي النفط العراقي ونادي بيروت والنادي الرياضي ونادي سلا المغربي).
وقال انه أدار 4 مباريات هي ( الأولى كانت بين ، فريق مايتي سبورت الفلبيني والجامعة الاميركية بدبي، والمباراة الثانية بين فريي الرياضي اللبناني وسلا المغربي، والثالثة بين فريقي الهومنتمن اللبناني ومايتي سبورت الفلبيني، والرابعة بين المنتخب الإماراتي وفريق الوحدة السوري.
وبين انه يقود المباريات كحكم محايد إلى جانب الحكم السوري وسام الزين، بعد تلقيه دعوة للمشاركة من اللجنة المنظمة للبطولة للمشاركة بصفة حكم محايد في إدارة المباريات التي تعتمد بالدرة الاساس على حكام دولة الإمارات العربية المتحدة مع تطعيمهم بحكام محايدين من دول آسيا، لكون وجود حكام من القارة يسهمون في تعزيز المنافسة.
وذكر ان فريق النفط العراقي، يشارك في المنافسات، ويؤدي بصورة كبيرة ويحقق نتائج ايجابية، حيث حصل على إشادة وثناء النقاد والمتابعين بفضل المستويات الفنية المتطورة للفريق بطل الدوري الممتاز للموسمين الماضيين، والنفط اثبت أهليته للمنافسة واكد جدارة السلة العراقية بوقوفه نداً قوياً للجميع وتحقيق النتائج الايجابية، محطما بنتائجه الفارق الذي كان بين أنديتنا والمنافسين حيث كانت فرقنا تخسر امام العديد من الفرق المشاركة بفارق كبير من النقاط.
وان المستوى الفني للنفط، يؤكد ان هنالك عملاً وتخطيطاً يسهم فيه الاتحاد بالتعاون مع الأندية، واثبت نادي النفط انه يستحق التتويج بالألقاب واحراز البطولات سواء كانت محليا او خارجيا.
وبشان مهمته المقبلة، اوضح: تم اختياري للمشاركة في إدارة مباراتين ضمن بطولة تصفيات قارة آسيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم، ففي يوم 21 شباط الجاري، ساقود مباراة منتخبي قطر وضيفه الفلبين، ويوم 24 منه سأكون حكما لمباراة منتخبي إيران وأستراليا التي ستقام في ملعب الأول، حيث تعد المباراة بين إيران وأستراليا قمة كبيرة نظراً لما يملكه المنتخبان من امكانات فنية عالية سبق ان لعبا مباراة نهائي كأس قارة آسيا الذي اقيم في لبنان اواخر العام الماضي وانتهى بفوز أستراليا بنتيجة 79 مقابل 56 نقطة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة