الأخبار العاجلة

حظوظ كبيرة لصباح بمونديال ٢٠٢٢ و طارق يمثل مستقبل التحكيم

صفارتنا تحت (رادار) فيفا
لوزان ـ روان الناهي

أكد الحكم الدولي المتقاعد المجري « ماسيمو بوساكا» رئيس دائرة الحكام في الاتحاد الدولي لكرة القدم « فيفا» ان الصفارة العراقية، تملك حظوظ كبيرة للتواجد في مونديال ٢٠٢٢ .. وأشار بوساكا: أن دائرة حكام الفيفا بدأت العمل من الآن لتجهيز وتهيئة حكام المونديال القادم، منوها الى أن ٨٦ حكم ساحة تحت رادار ومجهر الفيفا كمراحل تصفية أولية.
وبين بوساكا: العراق يمتلك طواقم تحكيمية من طراز عال وتابعت بروز طاقات كبيرة في الأونة الاخيرة، حيث تابعت بعناية المستويات التي يقدمها الحكم علي صباح من خلال الفعاليات الآسيوية واخرها مباراة لبنان والسعودية ضمن آمم آسيا بالامارات، وهو مدرج ضمن التصفية الاولية لطواقم المونديال .
وتابع بوساكا: الحكم الاخر هو محمد طارق الذي تفوق كثيرا برامج الرؤيا الآسيوية مما يدل على امتلاكه لحظوظ كبيرة لبلوغ المراحل التي توهله بعد ٣ سنوات للحصول على الشارة الدولية، ونأمل ان يكون له شأن كبيرة في مجال التحكيم على المستوى الدولي والمحلي، وشخصيا أتوقع له ان يكون مستقبل التحكيم في العراق.
وتابع بوساكا: الظروف التي مرت على العراق كانت سببا رئيسيا في عدم تواجد الحكم العراقي في محافل عدة، ولكن شهدت الاونة الاخيرة المشاركة بمناسبات عدة مما يعطي مدلولا عن الفرص التي ستمنح للصفارة العراقية مستقبلا.
وشدد بوساكا على اهمية ان يحصل الحكم العراقي على شهادة وموافقة حكام تقنية “VAR” ، كونها من شروط استمرار الحكم في مراحل تصفية الطواقم التي سيختارها الفيفا لمنافساته المقبلة .
وإستعرض بوساكا على هامش كونغرس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية إيجابيات وسلبيات استخدام تقنية «VAR” في مونديال روسيا ، مشددا على ان معدل الإخطاء التحكيمية إنخفض بشكل كبير نتيجة إستخدام هذه التقنية ، مستعرضا عدد من الحالات التي غيرت مسار مباريات المونديال من خلال تغيير الحكام لقراراتهم بعد الإطلاع على الفيديو.
وشهدت الفقرة المسائية لكونغرس الاتحاد الدولي بيومه الثاني إستضافة «توماس جيوردانو» رئيس رئيس قسم الإعلام بالاتحاد الأوربي الذي تطرق الى ان اتحاده سيتعاون مع الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية من اجل برنامج المراسلين الشباب لأعمار من ١٩ -٢٦ سنة ، وسيتم الزج بهم في بطولة اوربا للشباب في ايطاليا وللناشئين في سان مارينو.
واستعرض جيوردانو خطط الاتحاد الاوربي في ٢٠١٩ واصفا عام ٢٠١٨ بالنجاح الهائل من خلال إطلاق دوري الامم الاوربية لـ٥٥ دولة كبديل عن مباريات الفيفا الودية.
وبين: ان اتحاده سيعقد مؤتمره العادي الثالث والأربعين في 7 شباط 2019 في روما، مع إجراء الانتخابات كواحد من البنود الرئيسية على جدول الأعمال ، وسيقف رئيسه ألكساندر سيفرين دون معارضة لإعادة انتخابه.

* موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة