الأخبار العاجلة

«السوداني» يبحث مع أعضاء رابطة المطابع دعم وتشجيع الصناعة الوطنية

فرض رسم كمركي 200 % على طباعة الكتب المدرسية خارج العراق
بغداد – الصباح الجديد:

بحث وزير الصناعة والمعادن المهندس محمد شياع السوداني خلال لقائه امس الاحد عددا من اعضاء رابطة المطابع العراقية السبل الكفيلة بدعم الصناعة الوطنية والمنتج المحلي .
واكد الوزير على ضرورة دعم الصناعة الوطنية بقطاعاتها كافة العام والمختلط والخاص لما له من اثر على تنمية ودعم الاقتصاد المحلي ، وانهاء جميع المشكلات التي يعاني منها القطاع الصناعي بشكل عام لخلق صناعة حقيقية تسهم في تلبية احتياجات البلد ، اضافة الى ان الواجب الوطني يستدعي ايضا تقديم الدعم والتشجيع للمطابع العراقية لاهميتها واسهاماتها في تشغيل الايدي العاملة وامتصاص جزء من البطالة.
واوضح الوزير أن جهودا كبيرة بذلت خلال الفترة الماضية اثمرت عن استحصال موافقة مجلس الوزراء على فرض رسم كمركي اضافي بنسبة (200%) من قيمة وحدة قياس منتج الكتب المدرسية للمراحل الابتدائية والثانوية .
من جانبهم استعرض اعضاء الرابطة خلال اللقاء ابرز مشكلاتهم والتي منها طبع المنتج المحلي للكتب المدرسية خارج العراق منذ اكثر من (15) عاما ما تسبب في تعطيل المطابع الاهلية وعدم المساواة بين المستثمرين في القطاعين العام والخاص بموجب قانون الاستثمار وقانون الموازنة الاتحادية وعدم انصاف القطاع الخاص مطالبين باعفاء المواد الاولية الداخلة في الطباعة من الرسوم الكمركية وحماية المنتج المحلي للكتب المدرسية لمنع دخول الكتب المدرسية فضلا عن اضافة ضرائب عالية على المطبوعات المستوردة من خارج العراق .
على صعيد اخر حققت شركة الفرات العامة للصناعات الكيمياوية والمبيدات إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن تطورا كبيرا في حجم الإنتاج والمبيعات لمادة حامض الكبربتيك المركز خلال شهر أيار الماضي مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
وقال مدير عام الشركة المهندس علي قاسم كاظم الشمري في تصريحات صحفية أن شركته حققت تطورا ملحوظا في إنتاج وبيع مادة حامض الكبريتيك المركز خلال شهر أيار من العام الحالي مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي ، اذ بلغت كمية المبيعات ( 776) طنا وبنسبة تطور (+23%) عن شهر ايار من العام الماضي فيما بلغت كمية الإنتاج ( 1047 ) طنا وبنسبة تطور (+149% ) عن شهر ايار من العام الماضي.
وأكد المدير العام ان تحقيق هذا التطور في الانتاج والمبيعات هو نتاج وثمرة لاعمال الصيانة والتأهيل الدورية على معدات مصنع حامض الكبريتيك المركز وللسياسة المعتمدة في توسيع المساحة التسويقية لتشمل جميع مناطق البلاد ، إضافة الى نقل وإيصال المواد الكيمياوية الى مواقع الجهات المستفيدة بواسطة عجلات الشركة التخصصية للحفاظ على جودة ونوعية المواصفات القياسية لهذه المادة الحيوية التي تحتاجها شركات ومصافي النفط ومحطات توليد الطاقة الكهربائية .
الى ذلك وقعت الشركة العامة للصناعات الفولاذية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عقدين مع شركة آشور العامة ومعاونية الاسمنت الجنوبية لتنفيذ أعمال مختلفة.
وبين مدير عام الشركة المهندس جلال عباس حسين أن مصنع الهياكل التابع للشركة باشر بتصنيع سياج جسر هيت لصالح شركة آشور العامة التابعة لوزارة الأعمار والإسكان والبلديات بطول (378) مترا وبقيمة أكثر من (49) مليون دينار وبفترة إنجاز أقصاها (50) يوما ، مشيرا الى توفير جميع المواد الاولية وتصنيع وغلونة اجزاء السياج ونصبه بعد الانتهاء من التصنيع ، مضيفا بأنه بدأ أيضا ومن خلال مصنع المسبك التابع للشركة بتنفيذ العقد الموقع مع معاونية الاسمنت الجنوبية التابعة للشركة العامة للاسمنت العراقية والقاضي بتجهيز معامل الاسمنت الجنوبية بسلاسل معدنية من النوع العادي وبمبلغ تجاوز الـ (687) مليون دينار.
وأكد المدير العام أن الشركة العامة للصناعات الفولاذية تخطو خطوات واسعة في انجاز الكثير من العقود لصالح وزارات ودوائر الدولة من خلال الامكانيات والقدرات التصنيعية والإنتاجية التي تتمتع بها الشركة والأنشطة المتنوعة التي تختص بها معاملها وخطوطها الإنتاجية ، مؤكدا السعي والحرص على الإسهام في إعمار المناطق المحررة ورفد ودعم قطاعات الدولة كافة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة