الأخبار العاجلة

جمعية الادباء الشعبيين تحتفي بالملحن كريم هميم

فلاح الناصر
احتفت جمعية الادباء الشعبيين بالملحن كريم هميم في حفل ضيفته قاعة نازك الملائكة بحضور جمع من الوسط الفني والجمهور والصحافة والاعلام.
ابتدأ الحفل الذي اداره الشاعر رياض الركابي، بقراءة سورة الفاتحة “ترحما على ارواح جبلي الشعر الشعبي الراحلين عريان السيد خلف وكاظم اسماعيل الكاطع” واستعرض سيرة الملحن الذي “أمضى نحو ٢٥ سنة متنقلا بين سوريا ولبنان وقطر والإمارات واثمرت مسيرته تلك مشاريع تعاون مع عدد من نجوم الفن العراقي من ضمنهم محمود انور وعلي جودة وعلي محمود العيساوي و كبار الفنانين العرب من ضمنهم ميادة الحناوي ولطيفة التونسية”.
واعرب الملحن كريم هميم عن أمله في تظافر الجهود والعمل على استعادة الأغنية العراقية سابق عهدها وسط غزو السوشيال ميديا والأداء الهابط لكثير من فناني اليوم، وقال إنه فخور بابنته الفنانة اصيل وما تقدمه من أغنيات جميلة برغم انها لم تأخذ منه أي لحن، مؤكدا احترامه لرأيها في التعامل مع الملحن الذي تراه يحقق لاغنياتها ابداعا إضافيا، وتطرق الى فنانين كان يتمنى التواصل معهم كالفنان وحيد علي وكذلك الفنانة بلقيس فالح زوجة الملحن جعفر الخفاف الذي قال عنه كريم هميم انه يقف له احتراما واجلالا لما يملكه من طاقات ابداعية.
تناول المحتفى به بداياته ودراسته في معهد الفنون الجميلة وكيفية تعامله مع الكبار من الملحنين والفنانين ورؤيته للجيل الجديد، مستذكرا كوكبة من ملحني الرعيل المتميز الذين سبقوه او عاصرهم ومنهم طالب القره غولي وفاروق هلال وكوكب حمزة وياسين الراوي ومحمد عبد المحسن وجعفر الخفاف وآخرين، وأوضح أنه يملك حاليا في سوريا حيث مقر إقامته استوديو لتسجيل الأغنيات وشركة للتسويق.
جلسة جمعية الادباء الشعبيين التي استمرت زهاء ساعتين تضمنت مداخلات لستار الناصر ورئيس جمعية الادباء الشعبيين الدكتور جبار فرحان العكيلي، الذي أكد أن جمعيته تواصل الاحتفاء بالمبدعين تعزيزا لدورهم وما قدموه في دعم الوسط الأدبي والثقافي، ومداخلة لمحمد هادي الملحن والتدريسي في معهد الفنون، وكذلك للملحن صباح زيارة، واخرى الفنان جاسم حيدر، وايضا للشاعر كريم راضي العماري، وجميع المتحدثين اشادوا بتجربة الملحن كريم هميم وأكدوا إمكاناته في التلحين والأخذ بيد فنانين شباب الى عالم النجومية كما حفلت الجلسة بتقديم وصلات لاغاني سابقة قام بتلحينها كريم هميم . وفي الختام تم تقديم درع الجمعية للمحتفى به مع التقاط الصور التذكارية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة