الأخبار العاجلة

نواب بصريون: نرفض أي مرشح لوزارة النفط تفرضه الكتل السياسية حتى وأن كان من البصرة

الأحزاب تمارس الضغوط من اجل الحصول عليها..

بغداد- وعد الشمري:

كشف نواب عن البصرة، أمس الأحد، عن ضغوط تمارسها كتل سياسية للسيطرة على وزارة النفط، مؤكدين استمرار اجتماعاتهم لتقديم عدد من المرشحين تتوافر فيهم الشروط المطلوبة، فيما حذروا رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي من تجاوز هذه الآلية.

وقال النائب عن المحافظة بدر الزيادي، في تصريح إلى “الصباح الجديد”، إن “أعضاء البرلمان عن البصرة اعترضوا على مرشح وزارة النفط، وطلبوا من رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي ان يكون من محافظتهم”

وتابع الزيادي، أن “لقاء جمعنا مع الكاظمي قبل جلسة التصويت على حكومته الأسبوع الماضي، اتفقنا معه بأن يكون المرشح للوزارة حصراً من البصرة”.

وأشار، إلى ان “نواب المحافظة يواصلون اجتماعاتهم لأجل اختيار مرشح يتمتع بالكفاءة والخبرة والنزاهة، وليس بحقه مؤشرات قضائية”.

وبين الزيادي، أن “مرشحين يتراوح عددهم بين ثلاثة إلى خمسة سيتم اختيارهم من أجل تقديمهم إلى رئيس الحكومة الذي بدوره سيسمي من يراه مناسباً، ويقدمه للتصويت على باقي الوزارات الشاغرة”.

ودعا، إلى “الالتزام بهذه الآلية”، محذراً “الكاظمي بأن يسمي “مرشحاً من خارج اختيارات ممثلي المحافظة في مجلس النواب”، وتحدّث عن “مساع تبذلها أحزاب وكتل سياسية للسيطرة على الوزارة”.

وأورد الزيادي، أن “اختيار النواب للمرشحين لا يعني تدخل كتلهم في فرض الأسماء، لأننا نبحث اليوم عن وزير يعمل لمصلحة العراق بعيداً عن التأثيرات الحزبية والمحاصصة”.

وتوقع، أن “ينجز النواب قائمة بإسماء المرشحين لوزارة النفط خلال الأسبوع المقبل، لكي يتم تسليمها من خلال وفد رسمي إلى الكاظمي تمهيداً للتصويت على جميع الوزارات الشاغرة قبل عيد الفطر”.

ومضى الزيادي، إلى أن “نواب البصرة لن يسمحوا بتمرير ترشحه الأحزاب السياسية، وسيكون لنا موقف إزاء تلك المساعي من خلال وسائل الإعلام”.

من جانبه، ذكر النائب الأخر عن البصرة عامر الفايز، أن “ممثلي المحافظة في البرلمان سيرفضون أي مرشح لوزارة النفط تفرضه الكتل السياسية حتى وأن كان من البصرة”.

وأضاف الفايز، في حديث إلى “الصباح الجديد”، أن “عدداً من المواصفات واجب توافرها في مرشح الوزارة هي ما اتفقنا عليها في مقدمتها أن يكون نزيهاً وليس بحقه ملفات قضائية وحائزاً على شهادة عليا في مجال اختصاصه ومن سكان البصرة”.

وشدد، على أن “الاجتماعات بين نواب المحافظة مستمرة من أجل الخروج بمرشح تتوافر فيه المعايير والشروط المطلوبة، وعرضه بشكل رسمي على رئيس الحكومة”.

وبين الفايز، أن “وزارة النفط ينبغي أن تكون لجميع العراقيين، والإصرار على أن المرشح من البصرة لما تتمتع به المحافظة من خيرات طبيعة كبيرة”.

يشار إلى أن مجلس النواب كان قد منح الثقة لحكومة مصطفى الكاظمي الأربعاء الماضي، فيما رفض وأجل التصويت على بعض مرشحي بعض الوزارات من بينها النفط.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة