الأخبار العاجلة

غذائية التجارة تواصل تجهيز مادتي السكر والزيت وبجهود استثنائية خلال ايام الحظر الوقائي

الرقابة تضبط كميات كبيرة من مواد التعقيم المغشوشة والتمور منتهية الصلاحية

بغداد _ الصباح الجديد :

اعلنت وزارة التجارة عن استمرار الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية بتجهيز وكلاء التموين الحصة الثانية من مادتي السكر والزيت التي توزع ضمن مفردات البطاقة التموينية وعبر مواقعها وفروعها في بغداد والمحافظات وذلك تنفيذا لتوجيهات وزير التجارة الدكتور محمد هاشم العاني
وقال مدير عام الشركة المهندس قاسم حمود الذي يشرف ميدانيا على عملية التجهيز في ظل الظرف والاجراءات الاحترازية لحظر التجوال الوقائي الذي فرضته الحكومة للحد من تفشي وباء كورونا ان الوزارة ومن خلال شركته تعمل جاهدة بتجهيز المواد الغذائية بما هو متوفر لها من الخزين الموجود برغم عدم إقرار الموازنة العامة .
من جانب اخر وضمن الاجراءات الاحترازية والوقائية للحد من تفشي فايروس كورونا اشار مدير عام الشركة الى استمرار ملاكات شركته بحملات التطهير والتعقيم للمواقع والفروع وتشكيل فرق مختصة من قسم السيطرة النوعية والموظفين في بغداد والمحافظات وذلك للمحافظة على سلامة العاملين والموظفين خصوصا مع استمرارهم بالدوام لتجهيز مفردات البطاقة التموينية .
ولفت مدير عام الشركة الى ان فروع الشركة تعمل بالتنسيق مع خلية الأزمة المشكلة في محافظاتهم للقيام بحملات التطهير والتعقيم ، مبينا ان فرع البصرة قام بحملة التطهير بالتنسيق مع مديرية الدفاع المدني وكذلك هو الحال في واسط وميسان والنجف الأشرف وكما قامت مراكز البيع والمجمعات المخزنية في الكرخ ومخازن التاجي ومبيعات الصدر بتلك الحملات .
من جانبها أعلنت دائرة الرقابة التجارية والمالية في وزارة التجارة عن تمكن فرقها الرقابية من ضبط كميات كبيرة من مواد التعقيم والمطهرات المغشوشة والتمور المنتهية الصلاحية في محافظتي النجف الاشرف وميسان .
واوضح مدير عام الدائرة زهير علي الجلبي بأنه بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية ودائرة الرقابة الصحية لوزارة الصحة تمكنت فرق دائرته الرقابية من ضبط معمل في محافظة النجف الاشرف يقوم بتعبئة مواد التعقيم والمطهرات المخففة بالماء والمغشوشة في عبوات متعددة الأحجام وبيعها في الاسواق المحلية وعلى الفور تم اتلاف الكمية المغشوشة من تلك المواد ، واتخاذ الاجراءات القانونية بحق صاحب المعمل.
وقال المدير العام بأن الفرق الرقابية تمكنت كذلك من ضبط كميات كبيرة من التمور المنتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك البشري في محافظة ميسان حيث تم التحفظ على تلك الكمية وإتلافها واتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين المسوقين لها ، داعيا المواطنين بالتعاون مع الفرق الرقابية للدائرة والأجهزة الأمنية في بغداد والمحافظات والابلاغ عن جميع حالات التلاعب بالأسعار والمستغلين للوضع ليتم اتخاذ جميع الاجراءات القانونية بحقهم .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة