الأخبار العاجلة

الصناعة تستأنف أستقبال طلبات مدعي الفصل السياسي

مستشـار الوزارة يناقش آليات عمل هيئة المدن الصناعية

بغداد _ الصباح الجديد :

قامـت اللجنة المركزية للنظر بطلبات المفصولين السياسيين المشكلة في مقر وزارة الصناعة والمعادن بأستئناف أستقبال طلبات مدعي الفصل السياسي لتاركي الوظيفة في شركاتها العامة لأسباب سياسية او عرقية او مذهبية أستنـاداً الى كتاب الامانة العامة لمجلس الوزراء / الدائرة القانونية ذي العدد ( 19784 في 12/6/2019 ) المبلغ بموجب كتابي هذه الوزارة ذي العدد 39054 في 24/6/2019 والعدد 38563 في 23/6/2019 .
وقال معاون رئيس اللجنة ومسؤول شعبة المفصولين الساسيين في الوزارة باسم سعدون علي ، تم أستقبال طلبات مدعي الفصل السياسي وما يثبت تركهم الوظيفة لأسباب سياسية او عرقية او مذهبية والتي بلغ عددها ما يقرب من (3300) طلب حيث تم إعداد كتب رسمية الى جهات أنتساب كل مقدم طلب لغرض ترويج ملف فصل سياسي حسب السياق المعمول به ، مشيراً الى ان عدد الملفات التي تم ترويجها بلغ (700) ملف، مبيناً ان تلك البيات تم أرسالها الى الهيأة الوطنية العليا للمسائلة والعدالة للتحقق من مدى شمولهم بأجراءاتها من عدمه وتكون على شكل وجبات وكل وجبة تحتوي على (25) أسم ترسل الى بكتاب رسمي حيث تجاوزت (500) منها ، لافتاً الى ان اللجنة ماضية بأجراءاتها وفقاً لاحكام القانون المرقم (24) لسنة 2005 المعدل والتعليمات الصادرة به .
على صعيد متصل تـرأس مستشـار وزارة الصناعـة والمعادن للتنميـة عباس نصر الله محان أجتماعاً حضره مدير عام هيئة المدن الصناعية عدنان الغنام وأعضاء مجلس أدارة الهيئة (مدير عام التنميـة الصناعية ومدير عام مديرية البلديات العامة ومدير عام الشركة العامة لتسويق الادوية والمستلزمات الطبية في وزارة الصحة والبيئة ومدير عام دائرة العلاقات الاقتصادية الخارجية في وزارة التجارة وعضو مجلس أتحـاد الصناعات العراقي وعدد من السادة المختصين ) لمناقشـة الهيكل لتنظيمي لهيئـة المدن الصناعية رقم 2 لسنة 2019 والمهام والواجبات الملقاة على عاتق الشُعب والأقسام التابعة للهيئة .
حيث أكـد الحاضرون على أهمية تظافر كافة الجهود من أجل إنجـاح عمل الهيئة خصوصاً وان الوزارة متوجهة نحو إنشاء مدينة صناعية او اكثر في كل محافظة عراقية والذي من شأنه ان يعمل على تنشيط الاستثمار ويسهم في تشغيل الايدي العاملة والقضاء على البطالة وتأمين صناعات خفيفة ومتوسطه للاسهام في تطوير القاعدة الصناعية والدفع بعجلة التنمية في البلاد .
من جانبها تواصل شركة ديالى العامة إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن رفد وزارة الكهرباء والعديد من الجهات الأخرى في القطاعين العام والخاص بمنتجاتها المتنوعة وبالاخص المحولات والمقاييس والكهربائية بمختلف أنواعها وسعاتها واطوارها .
وبين مدير عام الشركة المهندس عبد الرسول محمد عارف بأن مجموع ماتم تجهيزه من المحولات والمقاييس الكهربائية خلال شهر تشرين الثاني الماضي بلغ (٦٦٣) محولة كهربائية مختلفة الانواع والسعات و( ١١٠٤٦ ) مقياسا كهربائيا مختلف الانواع والاطوار اضافة الى العديد من المنتجات المتنوعة الأخرى وبمبلغ أجمالي قدره (6) مليارات و (852) مليون و (198) الف دينار. واوضح المدير العام أن المحولات المجهزة شملت محولتي قدرة سعة (16 (MVA الى الشركة العامة لتوزيع كهرباء الجنوب اضافة الى (660) محولة توزيع مختلفة السعات الى عدد من شركات التوزيع العامة التابعة لوزارة الكهرباء وعدد من الجهات الأخرى في القطاعين العام والخاص فضلاً عن تجهيز المقاييس الكهربائية الى عدد من شركات التوزيع والإنتاج العامة التابعة لوزارة الكهرباء والبالغة ( ١٠٩٣٩ ) مقياسا كهربائيا من شتى الانواع والاطوار. وأضاف المدير العام بأنه قد تم ايضا بيع العديد منتجات الشركة المتنوعة عن طريق معرض البيع المباشر الموجود في مقر الشركة في بعقوبة شملت محولة توزيع واحدة سعة (400/11KVA ) و (١٠٧) مقاييس كهربائية متعددة الأطوار أضافة الى (٨٩٦٠ ) شمعة قدح و (٨٠ ) مكواة بخاري و (١٨) مدفأة جدارية .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة