الأخبار العاجلة

نائب عن سائرون يطالب القضاء بمحاكمة رئيس الوزراء المستقيل والقادة الامنيين

بغداد – الصباح الجديد:
دعا النائب صباح الساعدي، أمس الاحد، القضاء الى تشكيل محكمة مختصة بـ”ثورة تشرين” لمحاكمة رئيس واعضاء الحكومة والقادة الامنيين بكافة مستوياتهم ورتبهم الذين شاركوا بقمع التظاهرات وقتل المتظاهرين.
وقال الساعدي في مؤتمر صحافي عقده في مجلس النواب “قبلت اليوم استقالة رئيس الحكومة التي اختتمت عامها الوحيد بمجازر بحق الشعب العراقي”، لافتا الى أن “الاستقالة لا تعفيه وحكومته من المساءلة بشأن المجازر المرتكبة بحق الشعب لانها بأمر من الحكومة”.
وأضاف، أن “المادة 83 من الدستور تنص على أن المسؤولية تكون بين رئيس الوزراء وحكومته مسؤولية تضامنية وهم يتحملون جميعا ارتكاب الجرائم”، مناشدا، رئيس مجلس القضاء بأن “الشعب ينتظر العدالة بحق المجرمين للقتلى وسفك الدم العراقي وخصوصا في ذي قار”.
وطالب الساعدي، مجلس القضاء الاعلى بـ “تشكيل محكمة مختصة بثورة تشرين لمحاكمة رئيس الحكومة واعضاءها والقادة الامنيين بكافة مستوياتهم ورتبهم الذين شاركوا بقمع التظاهرات وقتل المتظاهرين، ومنع سفر رئيس الحكومة واعضائها والقادة الامنيين بمختلف مستوياتهم ممن استمروا بقتل المتظاهرين”، داعيا الى أن “تكون المحاكماة علنية تبث للشعب العراقي وتنفذ احكام الاعدام في ساحات التظاهرات بجميع المحافظات، فضلا عن مصادرة الاموال المنقولة وغير المنقولة وحجزها من الان حتى صدور اوامر الادانة”.
وكان مجلس النواب عقد امس جلسة استثنائية اثر اعلان عبد المهدي عزمه تقديم استقالته الى المجلس.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة