الأخبار العاجلة

رئيس الوزراء الكويتي يعتذر عن قبول إعادة تعيينه رئيساً للحكومة اثر اتهامات

اتهمه وزيرا الدفاع والداخلية بجرائم مالية

الصباح الجديد ـ وكالات:
اعتذر رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح، عن قبول إعادة تعيينه رئيسا للحكومة بعد أن كلفه أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بذلك أمس الاثنين.
ونقلت وكالة الأنباء الرسمية الكويتية (كونا)، عن رئيس الوزراء قوله: ”يحول بيني وبين تنفيذ أمركم السامي هذا ما عجت به وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي من افتراءات وادعاءات بها شبهة مساس بذمتي وإخلالي بالقسم العظيم“.
وأضاف: ”وهي أكاذيب لا صلة لها بالحقيقة صادرة بكل أسف من زميل وأخ تربطني به زمالة ورابطة أخوة وصداقة امتدت لأكثر من أربعين عاما ناهيك عما ينطوي عليه تصرفه من تداعيات بالغة الخطورة على مختلف الأصعدة ولا سيما أننا في دولة القانون والمؤسسات“.
واتهم النائب الأول لرئيس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح في بيان صدر عنه يوم الجمعة الماضي،الحكومة بعدم الرد على استفساراته بشأن مخالفات وشبهة جرائم متعلقة بالمال العام تجاوزت قيمتها 240 مليـون دينـار من صندوق الجيش.
وقالت (كونا) إن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أصدر أمس أمرا أميريا بإعفاء وزيري الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح والداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح من مهام تصريف العاجل من الأمور في وزارتيهما بعد قبول استقالة الحكومة الأسبوع الماضي.

كما أعاد أمير الكويت تعيين الشيخ جابر المبارك الصباح رئيسا للوزراء، وطلب منه تشكيل حكومة جديدة، خلفا لحكومته السابقة المستقيلة.
وكلف أمير الكويت وزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح بتصريف العاجل من شؤون وزارة الدفاع بينما كلف أنس خالد الصالح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بتصريف العاجل من شؤون وزارة الداخلية.
وتأتي هذه الخطوة بعد أن أصدر وزيرا الدفاع والداخلية يوم الجمعة بيانين منفصلين تبادلا فيهما الاتهامات بشكل علني ونادر في الدولة الخليجية المحافظة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة