الأخبار العاجلة

فنانو العراق يداً بيد مع المتظاهرين

أغنيات صدحت بحب الوطن وشجاعة ابنائهِ

بغداد – زينب الحسني:
سجلت تظاهرات العراق مشاركة فاعلة لعدد كبير منهم في بغداد ومدن جنوبي البلاد، وأصيب بعضهم باختناق جراء قنابل الغاز.
وسجل ناشطون ومدونون عراقيون حضوراً واضحاً لفنانين ومشاهير كان لهم وقفة بطولية في ساحة النصر والبطولة من خلال تواجدهم في ساحات الاعتصامات ،في حين كان عدد من الفنانين يلحنون الاغاني والاناشيد ، من خلال مقاطع فديو مصورة تظهرهم وتظهر الحب الكبير الذي يحملونه للعراق .
اشعار وكتابات واغان متنوعة تنشد للوطن وللتغير وتروي قصص البطولة التي رسمها بسطاء العراق في تحقيق هذا النصر الكبير .
ومع الشرارة الأولى للتظاهرات التي شهدتها العاصمة بغداد شوهد الفنان العراقي جلال كامل، والفنانة سناء عبد الرحمن، وسط المتظاهرين، في بادرة لم تعهدها التظاهرات العراقية سابقاً.
وعلقت سناء عبد الرحمن: «زيارتي للمتظاهرين في ساحة التحرير لم تكن منة عليهم، لأن سعادتي من سعادتهم وحزني من حزنهم» .
وأردفت: «هذا أقل ما يمكن أن أقدمه لهؤلاء الشباب الذين أعادوا لنا الكرامة والشهامة والوطن، وهم تاج فوق رؤوسنا نتزين به».
وكان للفنانة المبدعة آسيا كمال وقفة بطولية اذ تعرضت للاختناق بسبب الغاز المسيل للدموع عند تواجدها مع ابطال التحرير .
فنانون كثر كان لهم وقفات بطولية ومنهم الفنانة العراقية رحمة رياض التي دعمت أهل بلدها الذين خرجوا بتظاهرات سلمية تدعو إلى مكافحة الفساد وتوفير فرص العمل للعاطلين وتحسين الواقع الخدمي. وذلك، من خلال اعادة نشر اغنيتها «نازل آخذ حقي»، على مقاطع فيديو من وحي التظاهرات.
ونشرت فيديو عبر حسابها الرسمي على انستغرام، فيه لقطات من التظاهرات التي اجتاحت معظم انحاء العراق، وعلقت بكلمات الاغنية المؤثرة: «المووو گد المسؤوليــة مـا تمشي قوانينـه عليه نازل آخذ حقي وكافي ما اصبر ع الهم البيه.»
وايضاً الفنان تيسير السفير نشر فيديو على صفحته الرسمية من ساحة التحرير وسط المحتجين في أنستغرام .
اما الفنان حاتم العراقي الذي يعرف بحبه الكبير للعراق من خلال اغنياته المعروفة واسهامته في مساندة الشعب العراقي فقد كان له دور مشرف في هذه الاعتصامات من خلال موقفه المعروف بدعم الاعتصامات التي شارك فيها الصغير قبل الكبير .
في حين علق الفنان مهدي الحسيني في مقطع فيديو نشره على حسابه في تويتر من ساحة التحرير وسط أزيز الرصاص « متظاهرون شباب عزل، الحاجة والعوز والفقر والبطالة دفعتهم للخروج وبصدور عارية .. القنابل المسيلة للدموع مع الأسف».
ووجه الحسيني انتقاده للحكومة متسائلاً «أهذا هو الحل؟ الأمور لا تحل بهذه الطريقة يا أولي العقل إن كان هناك عقل فمطالب الشعب مطالب حقة ومشروعة، وقد خرجوا سلميين فنفذوا مطالبهم، الأساس خطأ والدستور خطأ والعملية السياسية خطأ ووجودكم في السلطة خطأ، افهموا واتعظوا، فالشعوب عندما تثور لن يستطيع أحد الوقوف في وجهها».
ومن بين الفنانين الذين تعرضوا الى حالات اختناق نُقلوا إثرها إلى المستشفيات لتلقي العلاج، الفنانة آسيا كمال والفنانة أسماء صفاء والفنان جواد المدهش الذين أصيبوا بحالات اختناق شديدة بسبب استهدافهم بالغاز المسيل للدموع.
ويبدو أن قوات مكافحة الشغب كانت ترصد تجمعات الفنانين والإعلاميين، وتطلق عليهم القنابل المسيلة للدموع بنحو مباشر ومتعمد لأن وجودهم كان يعطي زخماً وحماسة للتظاهرات.
في الوقت ذاته دعمت الفنانة العراقية شذى حسون الثورة على طريقتها الخاصة. وذلك من خلال منشور على حسابها الرسمي على انستغرام.
حيث نشرت الفنانة شذى صورة معدّلة ويظهر خلفها العلم العراقي، وعلقت عليها بكلمات من أغنية ثورية للفنانة اللبنانية السيدة ماجدة الرومي.
وكتبت على الصورة:» قوم تحدى الظلم تمرد كسر هالصمت اللي فيك يا شعبي اللي بأرضه تشرد قهر و أحزان بيكفيك».
وكتب قيصر الغناء كاظم الساهر رسالة الى شباب العراق ، حيث نشر الساهر فيديو له على فيس بوك وهو يغني، وأرفق المنشور بتعليق متوجها فيه الى الشباب العراقي.»شباب العراق شباب العمل…. شباب النضال أبي بطل.»
وأضاف: «عريق الكفاح لنيل الصـلاح …. طويل الجهاد لعز البـلاد.وتابع: «عقدنا عليه عظيم الأمل …. شباب العراق شباب العمل». ونال هذا الفيديو أكثر من 3 آلاف نسبة اعجاب على فيس بوك.
للكتاب ايضاً كان دور واضح لايحجب ومن بين مواقفهم الجميلة شهدت ساحة التحرير،تضامناً مع التظاهرات التي تشهدها بغداد وعدد من المحافظات توقيع كتاب «شبق صحفي» للقاص علي الساعدي.
ويحتوي الكتاب، بحسب الكاتب، على 88 قصة قصيرة توثق بمضامينها المراحل المختلفة التي مر بها العراق، وتكلم ايضاً عن «حكومات الظلم والفساد» المتعاقبة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة